قوة اسرائيلية خاصة تعتقل 9 أطفال فلسطينيين جنوبي الضفة

اختطفت قوة خاصة من جيش الاحتلال الاسرائيلي مساء اليوم الاثنين تسعة أطفال فلسطينيين من مخيم "عايدة" قرب مدينة بيت لحم (جنوب القدس المحتلة).

وذكرت مصادر محلية لـ "قدس برس" أن قوة من المستعربين (وحدة تتبع للجيش الإسرائيلي) بلباسها المدني اندست بين  مجموعة من الشبان والفتية واعتقلت تسعة منهم على مدخل مخيم عايدة قبل ان تساندهم قوات نظامية في جيش الاحتلال  وتطلق قنابل الغاز المسيل للدموع صوب منازل المواطنين.

وأفاد المواطن محمود عليان لـ"قدس برس" ان القوات الخاصة اعتقلت شقيقة أمير (12 عاماً) لدى تواجده عند مدخل مخيم عايدة مع مجموعة من الفتيه دون مبرر وحاول الاهالي تخلصيهم من جنود الاحتلال والقوات الخاصة .

وقال "نادي الأسير" الفلسطيني (غير حكومي) أن الاحتلال نقل الاطفال إلى مركزي شرطة "عطروت" و"كيدم" في القدس المحتلة للتحقيق معهم.

ومنذ أكتوبر/ تشرين الأول 2015، تشهد الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية نتيجة لإصرار المستوطنين الإسرائيليين على اقتحام المسجد الأقصى.

وأدت تلك المواجهات إلى مقتل أكثر من مئتي فلسطيني في الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلة وقطاع غزة، بحسب إحصائيات رسمية.

_____

من يوسف فقيه
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.