المغرب تعيّن سفيرا لها في إيران بعد قطيعة دامت 7 سنوات

عيّن العاهل المغربي الملك محمد السادس، اليوم الخميس، سفيرا لبلاده لدى إيران، بعد سبع سنوات من القطيعة الدبلوماسية بين البلدين.

وبحسب ما أوردته وكالة الأنباء المغربية الرسمية، فقد تضمّنت حملة التعيينات الجديدة لـ 66 سفيرا في البعثات الدبلوماسية للمغرب في عدد من دول العالم؛ تعيين حسن حامي كسفير للرباط في طهران.

وكانت الرباط قد قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع طهران في آذار/ مارس 2009، جرّاء ما أسمته بـ "الموقف غير المقبول من جانب إيران ضد المغرب وتدخلها في شؤون البلاد الدينية".

وعادت المغرب لفتح القنوات الدبلوماسية مع إيران، أواخر العام الماضي؛ بإعلان وزير خارجية البلاد صلاح الدين مزوار عن عزم الرباط تعيين سفير لها في طهران.

وفي كانون ثاني/ يناير 2015، بدأ محمد تقي مؤيد مهامه كسفير لإيران لدى المغرب.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.