الأردن.. وقفة احتجاجية رفضا لاتفاقية الغاز الإسرائيلي


نظّم نشطاء أردنيون، اليوم الجمعة، وقفة احتجاجية ضد اتفاقية الغاز التي أبرمتها الحكومة الأردنية مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، في أيلول/ سبتمبر الماضي.

وطالب المشاركون في الوقفة التي نُظمت ظهر اليوم، أمام مقرّ شركة الكهرباء الوطنية في العاصمة عمان، برّد الاتفاقية والبحث عن مصادر أخرى بديلة للطاقة.

ورفع المشاركون لافتات كٌتب عليها عبارات من قبيل "الدم ما بيصير غاز" و"اتفاقية العار" و"غاز العدو احتلال"، كما ردّدوا هتافات "هذا الأردن للأحرار" و"من الجنوب للشمال .. غاز العدو احتلال" و"الموت ولا المذلة" و"الشعب يريد اسقاط الاتفاقية"، وغيرها.

وتواجه الاتفاقية معارضة شعبية وحزبية واسعة، وسبق وأن طالبت المعارضة عدم توقيع اتفاقية استيراد الغاز من اسرائيل كونه يرهن قطاع الطاقة في يد الاحتلال الإسرائيلي.

ووقعت الأردن وإسرائيل، أواخر أيلول/ سبتمبر 2016، اتفاقية تستورد بموجبها عمّان الغاز الطبيعي من حقل "لفيتان البحري" قبالة السواحل الإسرائيلية.

وقالت مصادر أردنية رسمية حينها إن الصفقة "تنص على تزويد الأردن بنحو 45 مليار متر مكعب من الغاز، على مدار 15 عاماً، بقيمة 10 مليارات دولار أمريكي".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.