المفوضية الأوروبية: تباطؤ نمو الاقتصاد في منطقة اليورو حتى 2018

توقّع تقرير للمفوضية الأوروبية، اليوم الأربعاء، تباطيء نمو اقتصاد الاتحاد الأوروبي، في غضون العامين القادمين بوتيرة معتدلة.

وقالت المفوضية إنها تتوقع أن يكون نمو الناتج المحلي الاجمالي بمنطقة اليورو بنسبة 1.7 في المائة للعام الجاري وبنسبة 1.5 في المائة في العام القادم، وبنسبة 1.7 في المائة لعام 2018.

وأضاف التقرير أنه من المتوقع أن يرتفع نمو الناتج المحلي الاجمالي في الاتحاد الاوروبي بنسبة 1.8 في المائة للعام الجاري، وبنسبة 1.6 في المائة في 2017 وبنسبة 1.8 لعام 2018.

وأوضحت المفوضية، أن عدم اليقين السياسي وبطء نمو الاقتصاد خارج الاتحاد الاوروبي وضعف التجارة العالمية، سيؤثرون على احتمالات النمو، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن ضعف أداء الاقتصاد في السنوات الأخيرة قد يعرقل عملية النمو.

في غضون ذلك، ذكرت المفوضية أن الاقتصاد الاوروبي، لن يعول على الدعم المتوقع من قبل العوامل الخارجية مثل انخفاض أسعار النفط وانخفاض قيمة العملة والاستهلاك.

وبالاستناد إلى بيانات صندوق النقد الدولي، فإن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، التي تعتبر ثاني أكبر قوة اقتصادية فيه بعد ألمانيا، سيؤثر الاقتصاد الأوروبي بشكل كبير.

وكان من المنتظر أن تُساهم بريطانيا العام الجاري في اقتصاد الاتحاد بنحو 2.761 تريليون دولار، وكانت التوقعات تشير إلى ارتفاع الناتج المحلي لدول الاتحاد الأوروبي مجتمعة إلى 16.477 تريليون دولار، تشكل حصة المملكة المتحدة 16.7 في المائة من الإجمالي.

وتشير الأرقام المجمعة إلى أن اجمالي الناتج المحلي الإجمالي لاقتصاد الاتحاد الأوروبي الذي يمتلك سوقاً مشتركة تضم نحو 500 مليون مستهلك، بلغ العام الماضي 16.220 تريليون دولار أمريكي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.