مفتي السعودية يدعو للتجنيد الإجباري للشباب

أشاد مفتي عام السعودية رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء، الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، بالتمرين الأمني المشترك "أمن الخليج 1" الذي اختتمت أعماله مساء أمس الاربعاء في البحرين.

وأكد آل الشيخ، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء السعودية اليوم الخميس، "على أهمية وضرورة مثل هذه التمارين وأنها من الأخذ بأسباب القوة لصيانة أمن الخليج المستهدف من الأعداء المحسود على اتحاده وخيراته".

ودعا إلى تدريب الشباب وتجنيدهم ليكونوا مستعدين للدفاع عن دينهم وأوطانهم، منددا باعتداءات روسيا على المدنيين السوريين دون رادع دولي.

وأكد آل الشيخ "أن هذه التدريبات العسكرية أمرٌ ضروري لحماية الأمة وحماية أوطانها ومكتسباتها من تطلعات الآخرين".

وأشار إلى "أن هذا الخليج العربي محسود على ما لديه من مكتسبات وخيرات وعلى ما فيه من اقتصاد وأمن، وكذلك محسود على تجمعه واتحاده، فالعدو يحاول بكل ما يستطيع أن يفرق هذا الاتحاد وأن يحدث الفوضى بين صفوفهم ولكن ولله الحمد لا يستطيعون سبيلا".

وأضاف: "هذه التدريبات العسكرية أمرٌ ضروري لأننا في زمن كثرت فيه الخطوب وعظمت الفتن والمصائب ولابد للأمة أن تحمي نفسها بتوفيق الله"، على حد تعبيره.

وكان العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة، قد شهد أمس الاربعاء فعاليات اختتام التمرين الأمني المشترك "أمن الخليج العربي 1"، الذي استضافته مملكة البحرين في الفترة من 27 تشرين الأول (أكتوبر) الماضي وحتى 16 تشرين الثاني (نوفمبر) الجاري بمشاركة نخبة من القوات الأمنية لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وقد شارك في اختتام هذه الفعاليات الأمنية الخليجية، كل من ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود، ورئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بدولة قطر الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بدولة الإمارات العربية المتحدة الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بدولة الكويت الشيخ محمد خالد الحمد الصباح، ووزير الداخلية بسلطنة عمان حمود بن فيصل البوسعيدي، والأمين العام لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية عبداللطيف راشد الزياني.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.