اتحاد نقابات أوروبا يدعو لوقف التبادل التجاري مع إسرائيل

دعا اتحاد نقابات عمال دول الاتحاد الأوروبي، النقابات الأوروبية كل في بلدها، إلى تحمل مسؤولياتها، والوقوف أمام حكوماتها لمنع الشركات الأوروبية من التعامل مع نظيرتها الإسرائيلية، ووقف التبادل التجاري مع إسرائيل.

جاء ذلك خلال مؤتمر عقده الاتحاد، الذي يضم تجمعا للنقابات الأوروبية، مساء السبت (19|11)، تحت اسم "المؤتمر النقابي الأوروبي الفلسطيني" بالعاصمة البلجكية بروكسل، الذي استمر ليوم واحد، بمشاركة عدد من النقابيين الفلسطينيين

وانتقد المؤتمر، اتفاق الشراكة الأوروبية الاسرائيلية، لا سيما المادة الثانية منه والتي تنص على "ضرورة أن يحترم الطرفان الموقعان المبادئ الأساسية لحقوق الانسان و مبدئ الديمقراطية، و هو ما يشكل أحد أبرز ركائز اتفاق الشراكة الذي تم توقيعه مطلع الألفية الثانية.

ويهدف المؤتمر حسب المنظمين، إلى دعم مقاطعة الشركات الاوروبية لنظيرتها الاسرائيلية ضمن حركة مقاطعة اسرائيل (بي.دي.أس)، وشرح ما يمكن ان توفره هذه الشراكة من دعم لسياسة اسرائيل التي تعتمد على قمع العمال الفلسطينيين و حرمانهم من التمتع بالحقوق نفسها التي يتمتع بها باقي العمال الاسرائيليين.

وحركة مقاطعة إسرائيل، المعروفة اختصارًا بـ (بي.دي.أس) تشير إلى الحملة الدولية الاقتصادية التي بدأت في 9 تموز/يوليو 2005 بنداء من 171 منظمة فلسطينية غير حكومية؛  للمقاطعة، وسحب الاستثمارات وتطبيق العقوبات ضد إسرائيل حتى تنصاع للقانون الدولي والمبادئ العربية لحقوق الإنسان.

تجدر الإشارة أنه قبل يومين، أطلقت عشرات الجمعيات والمنظمات الأهلية المتضامنة مع الشعب الفلسطيني، نداءً يطالب الاتحاد الأوروبي بتعليق اتفاقية الشراكة مع إسرائيل، وذلك في مقر مجلس النواب الفرنسي، بحضور، وعدد من النواب الأوروبيين والفرنسيين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.