أردوغان وبوتين يبحثان المستجدات السورية "هاتفيًا"

بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، المستجدات الأخيرة في سوريا "هاتفيًا" (الثاني خلال 24 ساعة).

وقالت مصادر في الرئاسة التركية، إن أردوغان وبوتين تناولا أحدث مستجدات الأزمة السورية، وجهود إيجاد حل للمأساة الإنسانية في الأحياء المحاصرة شرقي مدينة حلب (شمالي سوريا).

وذكرت وكالة الأنباء التركية (الأناضول)، أن اتصال بوتين اليوم بالرئيس أردوغان هو الثاني خلال 24 ساعة، لافتة النظر إلى أن الأول كان أمس الجمعة.

وبحث أردوغان وبوتين، عبر اتصال هاتفي أمس الجمعة، العلاقات الثنائية بين البلدين، إضافة إلى قضايا إقليمية على رأسها الأزمة السورية.

وأوضحت المصادر التركية الرسمية، أن أردوغان وبوتين تبادلا الآراء والمعلومات حول الهجوم الذي استهدف جنودًا أتراك، أمس الأول (الخميس)، بمنطقة الباب (شمالي حلب)، في إطار عملية "درع الفرات" (أطلقتها تركيا يوم 24 أغسطس/آب الماضي لدعم الجيش السوري الحر).

وأشارت إلى أن الجانبين اتفقا على تسريع جهود إيجاد حل للأزمة الإنسانية في مدينة حلب.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.