السبسي يبحث مع الاتحاد الأوروبي في بروكسيل سبل دعم التجربة التونسية

واتحاد الشغل يستعد لتنفيذ إضراب الوظيفة العمومية الأسبوع المقبل

استضاف مقر البرلمان الأوروبي في العاصمة البلجيكية اليوم الخميس الدورة الأولى لقمة تونس - الاتحاد الأوروبي، بحضور الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي.

وتأتي قمة تونس ـ الاتحاد الأوروبي عقب مشارمة يوهانس هان المفوض الأوروبي لشؤون التوسع وسياسة الجوار، وممثل الاتحاد الأوروبي في المؤتمر الدولي لدعم الاقتصاد والاستثمار.

وتهدف القمة التونسية ـ الأوروبية لبحث سبل دفع العلاقات الثنائية بين تونس ودول الاتحاد الاوروبي ومتابعة نتائج المؤتمر الدولي للاستثمار الذي أنهى أعماله أمس الاربعاء في تونس العاصمة.

وفي تونس أعلن الامين العام المساعد بالاتحاد العام التونسي للشغل حفيظ حفيظ تمسك الاتحاد بقرار الهيئة الإدارية وبالإضراب المزمع تنفيذه يوم 8 كانون أول (ديسمبر) الجاري في صورة عدم تفعيل اتفاق الزيادة في الاجور لسنة 2017، مشيرا الى أنه سيسبق ذلك تجمع عمالي كبير أمام مقر الاتحاد يوم 4 كانون أول (ديسمبر) تزامنا مع ذكرى اغتيال الزعيم فرحات حشاد.

هذا وأقر مجمع الوظيفة العمومية بالاتحاد العام التونسي للشغل تراتيب الإضراب العام بالوظيفة العمومية، الذي سيكون حضوريا، حيث يتعين على كافة الأعوان الالتحاق صباحا بمواقع العمل قبل الالتحاق بدور اتحاد الشغل لمواكبة التجمع النقابي الذي سينتظم بالمناسبة، والانطلاق إثر ذلك في مسيرات في اتجاه مراكز السيادة (معتمديات، ولايات، ساحة الحكومة بالقصبة).

ودعا قسم الوظيفة العمومية إلى عقد مجامع جهوية للوظيفة العمومية قبل الإضراب، لإحكام التنسيق بين القطاعات وتكثيف الاجتماعات العامة في مواقع العمل ودور الاتحاد لشرح أسباب الإضراب ودوافعه الحقيقية.

يذكر ان الهيئة الإدارية للاتحاد العام التونسي للشغل المنعقدة يوم 24 تشرين ثاني (نوفمبر) الماضي أقرت الدخول في إضراب عام في الوظيفة العمومية يوم 8 كانون أول (ديسمبر) في صورة عدم تطبيق اتفاق الزيادات في الأجور، كما أقرت مبدأ الاضراب العام في القطاع الخاص بكامل تراب الجمهورية ما لم تنطلق المفاوضات مع منظمة الاعراف، على ان يتم تحديد تاريخ الاضراب لاحقا.

وكانت تونس قد نجحت في جني مساعدات وقروض مالية دوليا دعما لاقتصادها في منتدى "دعم الاقتصاد والاستثمار في تونس 2020"، الذي أنهى أعماله في تونس أمس الاربعاء، من شركاء تونس المشاركين في فعاليات المنتدى من الخليج العربي وأوروبا وأمريكا.

وينظر الأوروبيون إلى تونس، باعتبارها نموذجا لنجاح الانتقال الديمقراطي، بعد قدرة فرقائها السياسيين على اجتراح ما يسمى تونسيا بنموذج "التوافق"، في إشارة إلى التوافق بين الحزبين الرئيسيين "نداء تونس" و"حركة النهضة".

أوسمة الخبر تونس أوروبا علاقات قمة

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.