مقتل 15 مدنيا جراء سقوط قذائف صاروخية شرقي الموصل

قُتل 15 مدنيًا، مساء أمس الأحد، جراء سقوط قذائف صاروخية على منازلهم في حيين سكنيين، شرقي مدينة الموصل، التي تشهد معارك عنيفة بين القوات الحكومية ومسلحي تنظيم الدولة "داعش".

وذكر الطبيب نور أحمد الحلبوسي، الذي يعمل في المستشفى الميداني بمنطقة كوكجلي بضواحي الموصل الشرقية، أن المستشفى استقبل اليوم جثث 15 مدنيًا؛ بينهم 7 من عائلة واحدة.

وقال الحلبوسي، إن الضحايا قتلوا في حيي النور والتأميم، نتيجة سقوط قذائف صاروخية على منازلهم، موضحًا أنه لم يُعرف على الفور مصدر القصف.

وأشار إلى أن الحيين يشهدان منذ أيام معارك شرسة بين قوات جهاز مكافحة الإرهاب (تابعة للجيش العراقي) وتنظيم الدولة "داعش".

وانطلقت معركة استعادة الموصل في الـ 17 تشرين أول/ أكتوبر 2016، بمشاركة 45 ألفاً من القوات التابعة لحكومة بغداد، مدعومة بقوات "الحشد الشعبي" (مليشيات شيعية موالية للحكومة)، وحرس نينوى (سني)، إلى جانب "البيشمركة " (قوات الإقليم الكردي)، بغطاء جوي من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

ــــــــــــــ

من محمود قديح

تحرير خلدون مظلوم

 

أوسمة الخبر الموصل العراق

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.