ترحيب عربي باتفاق وقف إطلاق النار في سوريا

رحبت دول عربية عدة، اليوم الخميس، باتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، واستعداد النظام السوري والمعارضة المسلحة للبدء في مفاوضات سلام شاملة.

ودعت مصر، في بيان لوزارة خارجيتها جميع الأطراف إلى "الالتزام بالاتفاق باعتباره خطوة نحو وضع حد للمعاناة الإنسانية التي يمر بها الشعب السوري نتيجة العنف والاقتتال".

كما رحبت قطر،  باتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، الذي من المرتقب أن يدخل حيز التنفيذ منتصف ليل الخميس الجمعة.

وقالت وزارة الخارجية القطرية في بيان لها أن "تثبيت هذا الاتفاق من شأنه أن يساهم في التخفيف من معاناة الشعب السوري، ويعد خطوة نحو التوصل إلى وقف دائم وشامل لإطلاق النار، وضمان سلامة المدنيين، وتسريع وصول المساعدات الإنسانية"، مشددة على ضرورة التزام النظام في سوريا بهذا الاتفاق.

بدورها، أعربت الحكومة الأردنية في بيان لها على لسان وزير الإعلام والناطق باسم الحكومة، محمد المومني عن  أملها "في أن تسهم هذه الخطوة في التهيئة لخطوات جادة وعملية لتحقيق الحل السياسي للأزمة السورية المستمرة منذ نحو ست سنوات، وعن عودة الأمل للشعب السوري الشقيق في تحقيق الأمن والاإستقرار".

وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في وقت سابق اليوم الخميس، التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار بين المعارضة السورية والنظام، بضمانة بلاده وتركيا.

من جهتها، أكدت وزارة الخارجية التركية، التوصل للاتفاق، على أن يبدأ تطبيقه منتصف الليلة.

أوسمة الخبر سوريا قطر مصر الأردن

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.