"الجهاد الإسلامي" تقرّر المشاركة في اجتماع "تحضيرية" المجلس الوطني

أعلنت حركة "الجهاد الإسلامي" عن قرارها حضور اجتماع اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني الفلسطيني المزمع عقده الأسبوع المقبل في العاصمة اللبنانية، بيروت.

وأكد مدير المكتب الإعلامي للحركة، داوود شهاب، في تصريح خاص لـ "قدس برس"، تلقّي "الجهاد الإسلامي" دعوة رسمية من رئاسة المجلس الوطني لحضور اجتماع اللجنة التحضيرية الخاصة بالمجلس الوطني الفلسطيني، يومي العاشر والحادي عشر من الشهر الجاري.

وقال إن حركته اتخذت قرار المشاركة في الاجتماع "حرصاً منها على المصلحة الوطنية"، بعد عملية دراسة وتبادل للآراء مع الفصائل الفلسطينية.

وأعرب شهاب عن أمله أن توفر هذه الجلسة فرصة للبحث والتوافق على خطوات إعادة بناء منظمة التحرير وتطويرها؛ لتضم كافة الفصائل الفلسطينية، وعلى رأسها حركتي "حماس" و"الجهاد الاسلامي"، كما تقرر في اتفاق المصالحة الوطنية في القاهرة 2005.

وكانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" قد أعلنت أمس الأربعاء، عن مشاركتها في اجتماع اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني الفلسطيني برئاسة سليم الزعنون.

وتطالب "حماس" و"الجهاد الإسلامي" بعقد الإطار القيادي المؤقت لحل قضايا الشعب الفلسطيني، ويضم هذا الإطار اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير وممثلي الفصائل الفلسطينية، بما فيها الحركتين.

والمجلس الوطني الفلسطيني، هو بمثابة برلمان منظمة التحرير الفلسطينية، وعُقدت آخر دورة له في قطاع غزة، في العام 1996، تبعتها جلسة تكميلية عقدت في مدينة رام الله، عام 2009.


ـــــــــــــــــــــــــ

من عبدالغني الشامي
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.