مستوطنون يستولون على مبنى سكني جنوب المسجد الاقصى

استولى مستوطنون يهود، فجر اليوم الأحد، على مبنى سكني في بلدة "سلوان" جنوب المسجد الاقصى  بحماية من شرطة الاحتلال الاسرائيلي.

وذكرت مصادر فلسطينية لـ "قدس برس"، أن مجموعة من المستوطنين في جمعية "العاد" الاستيطانية اقتحموا، فجر اليوم، مبنى سكني في بلدة "سلوان" برفقة شرطة الاحتلال واعلنوا الاستيلاء عليه.

من جانبه أبدى مركز "معلومات وادي حلوة" في "سلوان"، تحفظه عن نشر اي معلومات عن العقار الذي دخلته جمعية العاد الاستيطانية في سلوان حتى تتوفر كامل المعلومات كوّن المعلومات غير دقيقة ولعدم نشر البلبلة وإعطاء اصحاب العقار الفرصة للتوجه للمحاكم الاسرائيلية.

وتنشط جمعية "العاد" الإستيطانية الإسرائيلية، في استيطان منازل فلسطينية في مدينة القدس الشرقية، وتحديدا في البلدة القديمة ومحيطها. 

وكان استمرار إسرائيل في البناء الاستيطاني بالضفة الغربية ومدينة القدس الشرقية، سببا رئيسيا في توقف مفاوضات السلام الفلسطينية- الإسرائيلية في نيسان/أبريل من العام 2014، إضافة لرفض إسرائيل القبول بحل الدولتين على أساس حدود 1967، والإفراج عن معتقلين من سجونها.

_____

من يوسف فقيه
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.