الاحتلال يعتقل 9 فلسطينيين من الضفة الغربية والقدس

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، تسعة مواطنين فلسطينيين عقب دهم أنحاء متفرقة في الضفة الغربية المحتلة.

وقال جيش الاحتلال في تقرير صادر عنه صباح اليوم، إن قواته اعتقلت ثمانية فلسطينيين "مطلوبين"، مشيرًا إلى أن بينهم سبعة متهمين بممارسة أنشطة تتعلّق بالمقاومة ضد الجنود والمستوطنين.

وأوضح التقرير العبري، أن الاعتقالات طالت ثلاثة فلسطينيين من بلدة عزون شرقي قلقيلية (شمال القدس المحتلة)، وناشطًا في حركة "حماس" من بلدة ميثلون جنوبي جنين (شمالًا).

وأشار جيش الاحتلال إلى أن قواته اعتقلت فلسطينيًا من بلدة حوسان غربي بيت لحم (جنوب القدس)، وآخرين من مخيمي؛ عسكر وبلاطة للاجئين الفلسطينيين شرقي نابلس (شمالًا)، وشابًا من مدينة الخليل (جنوبًا).

وأفاد ذات التقرير، بأن الجيش و"الشاباك" دهموا ورشة في مدينة الخليل (جنوب القدس) وصادروا محتويات مخرطتين لصنع أسلحة محلية؛ قبل أن يُغلقوهما ويصادروا كمية من الأسلحة، على حد زعمهم.

وذكر مراسل "قدس برس"، أن قوات الاحتلال اعتقلت الفتى طاهر محمود منصور من بلدة بدو (شمالي غرب القدس)، بتهمة إلقاء الحجارة باتجاه جنود الاحتلال.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة حزما (شمالي شرق القدس)، ما أسفر عن اندلاع مواجهات مع الشبان الفلسطينيين، دون الحديث عن اعتقالات أو إصابات في صفوف المواطنين.

وصادر جيش الاحتلال، مركبة تعود للأسير خلدون اخليل من بلدة بيت أمر (شمالي الخليل) بعد مداهمة منزل عائلته، حيث يُتهم بـ "تنفيذ حادث صدم" مركبة لشرطة للاحتلال قبل شهر قرب ببيت أمر.

ــــــــــــــ

من يوسف فقيه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.