شؤون الأسرى: مصاب "جبل المكبر" يخضع للعلاج في مشافي الاحتلال

أصيب أمس الأربعاء برصاص وحدة المستعربين الإسرائيلية قبل اعتقاله

أفادت مصادر حقوقية فلسطينية، بأن الشاب المقدسي الذي اعتقلته وحدة "المستعربين" التابعة لجيش الاحتلال أمس الأربعاء، من بلدة جبل المكبر (جنوبي شرق القدس المحتلة)، يخضع للعلاج في إحدى مشافي الاحتلال.

وقال محامي "هيئة شؤون الأسرى والمحررين" (حقوقية فلسطينية)، إن الشاب المُصاب هو مالك أبو سرور (18 عامًا)، ويخضع للعلاج في إحدى المشافي الإسرائيلية.

واعتقلت وحدة "المستعربين" التابعة للاحتلال الإسرائيلي، مساء أمس الأربعاء، شابًا فلسطينيًا عقب إطلاق النار عليه وإصابته بعيار ناري، في بلدة جبل المكبر.

وذكر موقع "0404" العبري، أن القوات الإسرائيلية اعتقلت شابًا عقب إلقاء الألعاب النارية باتجاه مستوطنة "أرمون هنتسيف" (المقامة على أراضي جبل المكبر)، ما استدعى استنفار الجنود الإسرائيليين.

وأوضحت مصادر خاصة لـ "قدس برس" أمس، أن وحدة من المستعربين نصبت كمينًا مُحكمًا لعدد من الشبّان في بلدة جبل المكبر، وأطلقت الرصاص الحي باتجاههم ما أدى إلى إصابة أحدهم (دون تحديد وضع الإصابة) واعتقاله.

يذكر أن بلدة جبل المكبر تشهد منذ يوم الأحد الماضي، أجواء من التوتّر بسبب سلسلة الإجراءات التي تنفّذها سلطات الاحتلال من خلال قوّاتها في البلدة، من عمليات هدم وتوزيع إخطارات بالهدم، إلى جانب اعتقال أبناء البلدة وإغلاق عدد من الطرق بالمكعبات الإسمنتية وتعزيز تواجد القوات الإسرائيلية فيها.

ويأتي ذلك، عقب تنفيذ الشهيد فادي قنبر (ابن بلدة جبل المكبر) عملية دهس في مستوطنة “أرمون هنتسيف” أسفرت عن مقتل أربعة جنود إسرائيليين وإصابة ما لا يقل عن 15 آخرين، الأحد الماضي.

ــــــــــــــ

من فاطمة أبو سبيتان

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.