دي ميستورا: روسيا وتركيا تتقدمان في طريق تسوية الأزمة السورية

اعتبر المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أن روسيا وتركيا "تتقدمان بالاتجاه الصحيح" في طريق تسوية الأزمة السورية، بما في ذلك ذلك مفاوضات أستانة (عاصمة كازاخستان) بين طرفي الأزمة.

وقال دي ميستورا في مؤتمر صحفي عُقد في مقر الأمم المتحدة بجنيف، اليوم الخميس، إن "الأمم المتحدة مستعدة لدعم اجتماع أستانة والإسهام في إنجاحه".

وأضاف "تلقينا تأكيدًا بأن الأمم المتحدة ستتم دعوتها للمشاركة في المفاوضات، وهي ستدعمها بقوة".

وأشار المبعوث الخاص إلى أن "التركيز سيكون على وقف إطلاق النار، إلى جانب قضايا التعزيز اللاحق لقرار وقف الأعمال القتالية في سوريا وتوسيع نطاقه".

ولفت المبعوث الأممي، إلى أن بعض المناطق في حاجة إلى مساعدات إنسانية خاصة وأن الغذاء فيها ينفد، معرباً عن قلق الأمم المتحدة من أزمة المياه في دمشق ومصير 5 آلاف شخص في منطقة وادي بردى.

وتشن قوات النظام السوري منذ 23 كانون أول/ ديسمبر الماضي هجمات عنيفة على منطقة وادي بردى أدت إلى سقوط عشرات الضحايا، حيث تعتبر من أكثر المناطق التي تشهد خرقاً لاتفاق وقف إطلاق النار الذي تم برعاية تركية - روسية في 30 كانون أول/ ديسمبر الماضي.

ومن المقرر أن تنطلق مفاوضات بين النظام والمعارضة السورية في مدينة أستانة، برعاية أممية تركية روسية، قبل نهاية كانون ثاني/ يناير الجاري.


ـــــــــــــــــــ

من محمود قديح 
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.