الاتحاد الأوروبي يؤكد التزامه بالاتفاق النووي الإيراني

أكدت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، اليوم الاثنين، أن الاتحاد سيلتزم بالاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني، معتبرة أنه "في غاية الأهمية".

وقالت موغيريني على هامش اجتماع وزراء خارجية دول الاتحاد الـ 28 المنعقد في بروكسل، اليوم الإثنين، إن "الاتحاد الأوروبي سيواصل العمل من أجل احترام وتطبيق هذا الاتفاق البالغ الأهمية، خصوصا بالنسبة لأمننا".

وجاءت تصريحات موغيريني بعد انتقادات أطلقها الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب للاتفاق النووي الموقع بين طهران والدول الكبرى الست عام 2015.

وفي 14 تموز/ يوليو من عام 2015، وقعت مجموعة (5+1) والتي تشمل الأعضاء الدائميين في مجلس الأمن، وهم "روسيا، والصين، والولايات المتحدة، وبريطانيا، وفرنسا، إضافة إلى ألمانيا"، اتفاقاً نووياً مع إيران يضمن عدم انتاجها سلاحاً نووياً، مقابل رفع العقوبات عنها بعد أكثر من 10 سنوات من المفاوضات المتقطعة، ويسمح لمراقبي الوكالة الدولية للطاقة الذرية بمراقبة الأنشطة النووية لإيران.

ووضع الاتفاق حدا لخلافات بين إيران والمجتمع الدولي، قضى بتحديد الأنشطة النووية الإيرانية مقابل رفع تدريجي لنظام العقوبات الذي كانت تعيشه إيران.

ورُفعت العقوبات الدولية عن إيران بعد أن أكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية التزام طهران بالحد من أنشطتها النووية.


ــــــــــــــــ

من ولاء عيد
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.