2000 شرطي شاركوا في القبض على منفذ هجوم إسطنبول (والي المدينة)

كشف والي اسطنبول واصب شاهين، النقاب عن مشاركة 2000 شرطي في عملية إلقاء القبض على المتهم بتنفيذ عملية في نادٍ ليلي بإسطنبول ليلة رأس السنة.

وأوضح شاهين، في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، أمام مبنى مديرية أمن اسطنبول، أن قوات الأمن التركية ألقت القبض على منفذ الهجوم الليلة الماضية في منطقة "أسان يورت" بإسطنبول.

وأشار إلى أن المهاجم يدعى عبد القادر مشاريبوف واسمه الحركي "أبو محمد خورساني عبد الكافي"، وهو من مواليد أوزبكستان عام 1983 وتواجد في أفغانستان، ويتقن 4 لغات.

ولفت الوالي إلى أن منفذ الهجوم "اعترف بجريمته وتطابقت بصماته (مع البصمات المسجلة لدى الأجهزة الأمنية)"، معربًا عن اعتقاده أنه دخل تركيا في كانون ثاني/ يناير 2016.

وذكر شاهين أن عملية إلقاء القبض على منفذ الهجوم شارك فيها 2000 شرطي، وشهدت مراجعة مشاهد مسجلة مدتها 7 آلاف و200 ساعة.

ونوه إلى أن المهاجم استأجر منزلًا في منطقة "باشاق شهير" لدى وصوله إسطنبول، وتابع: "وقبل الهجوم بيوم أو يومين عمد إلى تغيير سكنه مرتين سعيًا منه للتخفي، كما أنه توجه إلى مكان الهجوم من منطقة زيتنبورنو في المدينة".

وتعرض نادٍ ليلي في منطقة "أورطه كوي" بإسطنبول، كان مكتظًا بالمحتفلين بقدوم العام الجديد، لهجوم مسلح ليلة رأس السنة؛ ما أسفر عن مقتل 39 شخصًا، وإصابة 65 آخرين، حسب أرقام رسمية تركية.

ـــــــــــــ

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.