"يونيسف" تطالب بمساعدة اللاجئين والمهاجرين الأطفال في أوروبا

دعت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، إلى ضرورة تقديم المساعدة بشكل عاجل للأطفال اللاجئين والمهاجرين الذين تقطعت بهم السبل في أوروبا، لاسيما في ظل موجة البرد والعواصف التي تضرب أنحاء القارة. 

وقالت المنظمة الدولية، في بيان لها، إن "هناك حوالي 24 ألف طفل عالقون في مأزق البيروقراطية في اليونان والبلقان، بما فيهم الرضع وحديثي الولادة، ومعظمهم من سورية والعراق وأفغانستان التي مزقتها الحروب". 

وأوضحت المتحدثة باسم "يونيسف" في جنيف، سارة كرو، أن الأطفال الصغار هم أكثر عرضة للمرض والعدوى، لافتة إلى أن الاكتظاظ وسوء تجهيز مرافق الاستقبال سيكون لهما انعكاسات نفسية على هؤلاء اللاجئين. 

ودعت المتحدثة جميع السلطات المعنية إلى توفير الإقامة المناسبة للمهاجرين واللاجئين، وكذلك حل مسألة البيروقراطية التي تعرقل معاملاتهم وتضعهم في حالة جمود. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.