شركات طيران عربية تبدأ بتطبيق قرار ترامب

بشأن حظر سفر رعايا سبع دول إسلامية إلى الولايات المتحدة

بدأت شركات طيران عربية وعالمية بتنفيذ المرسوم الذي أصدره الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الجمعة، بحظر دخول رعايا سبع دول إسلامية إلى الولايات المتحدة.

وأعلنت شركة الخطوط الجوية الأردنية، اليوم الأحد، عن شروعها في تطبيق تعليمات السفر الجديدة الصادرة عن السلطات الأمريكية بموجب القرار الرئاسي الذي يستهدف رعايا دول: إيران والعراق وسوريا واليمن وليبيا والسودان والصومال..

وقالت الشركة في بيان صحفي إنها تلقّت اليوم الأحد تعليمات واضحة من السلطات الأمريكية، حدّدت فيها جنسيات المسافرين الذين يسمح لهم فقط بدخول مطارات الولايات المتحدة.

وأشارت إلى أنها بدأت بتطبيق هذه التعليمات اعتباراً من تاريخ استلامها، وذلك بناءً على طبيعة وثائق السفر التي بحوزة المسافرين، مثل بطاقة الإقامة وفئة تأشيرة الدخول المثبتة على جواز السفر.

وأضافت أنه سيُسمح لأصحاب تلك الجنسيات بالدخول إلى الولايات المتحدة في حال كانوا من حملة البطاقات الخضراء الدائمة وتأشيرات الدخول الخاصة بممثلي الحكومات وموظفي الأمم المتحدة والمنظمات الدولية.

وأكدت الشركة في بيانها الصحفي، أن جميع تأشيرات الدخول الأخرى التي بحوزة مسافرين من الجنسيات المذكورة سواء كانت هذه التأشيرات ممنوحة لأسباب تتعلق بالهجرة أو غير ذلك "غير مسموح لحملتها بالدخول إلى الولايات المتحدة الأميركية حتى إشعار آخر".

وكانت عدّة شركات طيران عربية قد استجابت لقرار ترامب، من بينها "طيران الإمارات" والخطوط الجوية القطرية و"الاتحاد" الإماراتية؛ حيث أعلنت أمس السبت عن بدءها العمل بالقرارات الجديدة تزامنا مع إجراءات وكالة الجمارك وحماية الحدود الأميركية التي شرعت في تطبيقها اعتبارا من أمس.

يشار إلى أن عدّة محاكم أمريكية عارضت قرار رئاسيا يحظر دخول مواطني سبع دول إسلامية إلى الولايات المتحدة، وردّت عليه بقرارات قضائية تسمح للعالقين في المطارات الأمريكية من رعايا هذه الدول بالدخول إلى البلاد، ما يتعارض مع أوامر الرئيس الجديد، دونالد ترامب.

ووقع ترامب، الجمعة الماضية، أمرا تنفيذياً تم بموجبه تعليق السماح للاجئين بدخول الولايات المتحدة لمدة أربعة أشهر، وحظر دخول البلاد لمدة 90 يوماً على القادمين من سوريا أو العراق أو إيران أو السودان أو ليبيا أو الصومال أو اليمن.

وقال الرئيس الأمريكي "إن هذه الخطوة ستساعد في حماية مواطني بلاده من الهجمات الإرهابية"، لافتا إلى أن إدارته بحاجة للوقت لتطبيق عمليات فحص أكثر صرامة للاجئين والمهاجرين والزائرين.


ــــــــــــــــــــ

من إيهاب العيسى
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.