غزة.. 2025 مسافرًا اجتازوا معبر رفح في ثاني أيام فتحه استثنائيًا

أفادت مصادر فلسطينية مطلعة من معبر رفح البري، بأن ألفين و25 مسافرًا اجتازوا المعبر في كلا الاتجاهين، خلال ثاني أيام فتحه استثنائيًا، أمس الأحد.

وقال مدير الإعلام في معبر رفح البري، وائل أبو عمر، إن السلطات المصرية استأنفت صباح اليوم الإثنين، فتح المعبر بشكل استثنائي، وذلك لليوم الثالث على التوالي.

وذكر أبو عمر في حديث لـ "قدس برس"، أن البوابة المصرية من معبر رفح فُتحت صباحًا وسمحت السلطات بإدخال أولى حافلات المسافرين إلى الصالة المصرية إيذانًا ببدء العمل.

وأوضح أن إدارة المعبر في قطاع غزة، جهزت سبع حافلات حسب كشوفات وزارة الداخلية وتنسيقات وجوازات مصرية من أجل السفر عبر رفح اليوم.

وأشار إلى أن ست حافلات غادرت المعبر أمس الأحد؛ على متنها 685 مسافرًا من كشوفات وزارة داخلية وتنسيقات وجوازات مصرية، في حين وصل للقطاع ألفًا و340 من الجانب المصري.

ولفت أبو عمر، إلى أن السلطات المصرية أرجعت 40 مسافرًا فلسطينيًا ومنعتهم من السفر، دون إبداء الأسباب.

وفتحت السلطات المصرية أول من أمس (السبت) معبر رفح البري استثنائيًا ولمدة ثلاثة أيام، في كلا الاتجاهين، لسفر الحالات الإنسانية، وذلك بعد 40 يومًا من الإغلاق المتواصل.

ويشار إلى أن السلطات المصرية فتحت معبر رفح آخر مرة في 17 كانون أول/ ديسمبر 2016 ولمدة ثلاثة أيام متواصلة.

وأغلقت مصر المعبر يوم 25 تشرين أول/ أكتوبر 2014، بشكل كامل، بعد هجمات نفذها متشدّدون أسفرت عن مقتل 33 جنديًا مصريًا بمنطقة "كرم القواديس" (شمال سيناء).

وتواصل السلطات المصرية إغلاق معبر رفح منذ صيف 2013 بشكل كامل، حيث أنه فتح عدة أيام منذ ذلك الحين بشكل استثنائي لسفر المرضى والطلاب والحالات الإنسانية، في حين أن هناك حوالي 15 ألف فلسطيني هم بحاجة للسفر جلهم من المرضى والطلاب.


ـــــــــــــــــــــــ

من عبد الغني الشامي
تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.