مصدر: مؤتمر جديد لدحلان في القاهرة بانتظار الموافقة المصرية

أخفق القيادي المفصول من حركة "فتح" محمد دحلان، حتى الآن، في استصدار موافقة من السلطات المصرية على إقامة مؤتمر قيادي لحركته في العاصمة المصرية القاهرة، بحسب ما أفاد به مصدر مقرّب لـ "قدس برس".

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن هويته، إن استعدادات مكثّفة تجري في هذه الفترة تحضيراً لإقامة مؤتمر كبير في القاهرة، تشارك فيه المئات من قيادات "فتح" المقرّبة من دحلان، ردا على مؤتمر الحركة السابع الذي عقد قبل أكثر من شهرين في مدينة رام الله.

وأضاف المصدر لـ "قدس برس"، "حتى الآن لا يوجد موافقة مصرية رسمية على إقامة مؤتمر، ومنظموه ينتظرون منذ فترة الرد المصري على إقامته رغم تلقيهم وعودا شفهية بالموافقة".

وأوضح أن الترتيبات شارفت على الانتهاء بخصوص محاور المؤتمر ومكان إقامته والشخصيات المدعوة لحضوره والمشاركة فيه، وأن المنظمين ينتظرون الموافقة المصرية للإعلان عن الفعالية بشكل رسمي.

وأشار المصدر، إلى أن الدعوات ستوجّه لنحو ألفي شخص من قيادات "فتح" لحضور المؤتمر؛ جلّهم من قطاع غزة، مرجحا أن يلقى هذا المؤتمر نجاحًا كبيرًا في حال إقامته.

وفشلت الكثير من الوساطات العربية والدولية بالإصلاح بين دحلان ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، وإنهاء حالة القطيعة السياسية بينهما إثر خلافهما الذي أدى إلى صدور قرار من اللجنة المركزية لحركة "فتح" بفصل دحلان منها، في مايو/ أيار 2011..

ويتمتع دحلان بشعبية كبيرة في أوساط الحركة؛ لا سيما في قطاع غزة، وتربطه علاقات قوية مع أنظمة وقادة عرب وأجانب.


ــــــــــــــــــــ

من عبد الغني الشامي
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.