رام الله.. "التوافق" تُلغي خدمات التأمين الصحي "المجاني" للعاطلين عن العمل

قالت إنها أوجدت نظام تأمين صحي جديد للحد من سياسية الانتفاع غير المبرر

ندد "ائتلاف الحقوق الاقتصادية والاجتماعية"، (يضم 55 مؤسسة أهلية واتحاد نقابي)، بقرار حكومة التوافق الوطني الفلسطينية إلغاء التأمين الصحي للعاطلين عن العمل.

وذكر الائتلاف في بيان له اليوم الأربعاء، أن يأتي في ظل ارتفاع معدلات البطالة والفقر في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وطالب ائتلاف المؤسسات والهيئات الحقوقية الفلسطيني، الحكومة بالعمل وبشكل جدي على تخفيف حدة الفقر وحل أزمة البطالة وإقرار خطط تنموية وتشغيل حقيقية والعمل على تنفيذها.

وقال إن القرار الحكومي سيؤدي إلى "انكشاف" مئات الآلاف من العاطلين عن العمل وأسرهم، مؤكدًا أنه "إمعان في سياسة الجباية على حساب الفقراء".

واستغرب الائتلاف الأهلي، تراجع الحكومة عن التأمينات الصحية المجانية للعاطلين عن العمل ومن تقل رواتبهم عن الحد الأدنى للأجور (يُقدر في الأراضي الفلسطينية بنحو 374 دولار أمريكي).

مبينًا أن "إجراءات التقشف الحكومية تأتي دومًا على حساب الفئات الاجتماعية الأضعف في الوقت الذي تعفي فيه الحكومة أكثر من 400 شركة ربحية من دفع وتسديد الضرائب".

وأضاف: "التقشف في الإنفاق على القطاع الصحي يأتي على حساب الفقراء والعاطلين على العمل، مقابل غياب أي إجراءات جوهرية للحد من هدر الأموال داخل المؤسسات العامة التي تستنزف ميزانية السلطة".

وأفاد بأن القرار الحكومي (إلغاء التأمين المجاني) سيدخل حيز التنفيذ بعد 15 يومًا، "في الوقت الذي لم تعمل فيه الحكومة خلال الفترة الماضية على تحديث بيانات العاطلين عن العمل، لمعالجة ادعاءات سوء الانتفاع من قبل غير ذي حق".

ولفت النظر إلى أن "ائتلاف الحقوق الاقتصادية والاجتماعية"، ينظر بعين الخطورة إلى القرار، مشددًا على أنه "يعتبر دليل على غياب سياسات حكومية استراتيجية عادلة".

وقالت حكومة التوافق الوطني الفلسطينية، إنها أوجدت نظام تأمين صحي جديد، للحد من سياسية الانتفاع غير المبرر من التأمين المجاني.

وأكد مدير عام التأمين الصحي بوزارة الصحة الفلسطينية، باسم الريماوي، أن الحكومة قررت تغيير نظام التأمين الصحي بشكل يعالج حالات سوء الانتفاع.

ورأى الريماوي في حديث لـ "قدس برس" اليوم، أن القرار فيه إعادة ترتيب وتنظيم لشروط الحصول على تأمين صحي مجاني، موضحًا: "الاتفاق على نظام التأمين الصحي تم مع اتحاد نقابات عمال فلسطين لمعالجة الفوضى العارمة في نظام التأمين".

وأوضح المسؤول الفلسطيني، أن النظام الجديد يأتي ضمن شروط ميسرة ونظام تقسيط لتكاليف التأمين للعمال، "بحيث يستطيع العاطل عن العمل الحصول على التأمين من وزارة الشؤون الاجتماعية".

ونفى الريماوي بشدة وجود نية لدى الحكومة للتضييق على العاطلين عن العمل، مشيرًا إلى وجود "سوء استغلال وانتفاع غير مشروع بنظام التأمين الصحي القديم، وسيعاد ترتيب الأمور بشكل مناسب للمواطن".

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية، قد وقعت اتفاقًا مع الاتحاد العام لعمال فلسطين والاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين، يقضي بمنح العمال تأمينًا صحيًا جديدًا ساري المفعول في جميع مرافق وزارة الصحة، والتحويلات الطبية.

ــــــــــــــ

من يوسف فقيه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.