الـ "بنتاغون": لا قرار بشأن إرسال قوات قتالية إلى سورية

قالت وزارة الدفاع الأمريكية "بنتاغون"، إنها بصدد إعداد استراتيجية لمحاربة "تنظيم الدولة"، في الوقت الذي أكت فيه أنها لم تتخذ أي قرار بعد بشأن ارسال قواتها إلى سورية.

جاء ذلك في البيان في لمكتب وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، الأربعاء، في أعقاب تقرير لشبكة "سي أن أن" الأمريكية، أورد أن الوزارة بصدد إرسال قوات قتالية لسورية لتسريع هزيمة "تنظيم الدولة".

وقال بيان الوزارة، إنها تدرس العديد من الوسائل لتسريع الحملة على داعش لكن قرارات معينة بهذا الشأن لم تتخذ بعد، بحسب ما أوردته قناة "الحرة" الأمريكية. 

وأشار إلى أن الوزير على "اتصال دائم بقادة المهمات القتالية والقادة على الأرض للاستماع إلى مقترحاتهم ومن أجل توفير الموارد والصلاحيات اللازمة لهم لتسريع هزيمة التنظيم".

وكانت شبكة "سي أن أن"، قد نقلت عن مسؤول في وزارة الدفاع القول إن الولايات المتحدة ربما ترسل قوات قتالية إلى شمال سورية، وذلك للمرة الأولى منذ إنشاء التحالف.

إلا أن المسؤول، الذي لم تكشف الشبكة عن هويته، أكد أن القرار النهائي في هذا الأمر بيد الرئيس دونالد ترامب الذي كان قد كلف الوزارة بإعداد استراتيجية لهزيمة "تنظيم الدولة" خلال 30 يوما.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.