360 ألف فلسطيني "عاطلون" عن العمل في الضفة وغزة

أفادت معطيات رسمية فلسطينية، بأن عدد القوى العاملة في الأراضي الفلسطينية بلغ مليون و341 ألف مواطن خلال عام 2016، فيما بلغ عدد العاطلين عن العمل 360 ألف نسمة.

وقال جهاز "الإحصاء المركزي" (رسمي) في بيان له اليوم الخميس، إن معدل البطالة من بين المشاركين في القوى العاملة ارتفع من 25.9 في المائة خلال عام 2015 إلى 26.9 في المائة خلال 2016.

وأشارت المعطيات إلى أن أعلى معدلات بطالة سُجلت للفئة العمرية 20-24 سنة، وقد بلغت 43.2 في المائة عام 2016.

ولفتت النظر إلى أن عدد العاطلين عن العمل بلغ حسب تعريف منظمة العمل الدولية، 360 ألفًا و500 شخص، بواقع 206 آلاف و800 مواطن في قطاع غزة و153 ألفًا و700 في الضفة الغربية.

وبلغت نسبة المشاركة في القوى العاملة في الضفة الغربية 45.6 في المائة مقابل 46.1 في الماءة بقطاع غزة، بمعدل بطالة 41.7 في المائة بغزة و18.2 بالمائة في الضفة.

وارتفع عدد العاملين في السوق المحلي من 846 ألفًا و200 عامل في 2015 ليصبح 861 ألفًا و200 في العام 2016، وفق المعطيات التي نشرها جهاز الإحصاء المركزي.

وأوضح التقرير الرسمي، أن معدل الأجر اليومي للمستخدمين بأجر 98.1 شيكلًا في الضفة الغربية، مقابل 61.7 شيكلًا في قطاع غزة.

ولفت إلى أن عدد العاملين في إسرائيل والمستوطنات بلغ 116 ألفًا و800 عامل في العام 2016 مقابل 112 ألفًا و300 عامل في 2015، بواقع 61,300 عامل لديهم تصاريح عمل، و42 ألفًا بدون تصاريح عمل، و13,600 يحملون وثيقة إسرائيلية أو جواز سفر أجنبي.

وانخفض عدد العاملين في المستوطنات الإسرائيلية ليصل إلى 20 ألفًا و800 عامل في العام 2016 مقارنة بـ 22 ألفًا و400 عامل في العام 2015.

وسجل قطاع البناء والتشييد أعلى نسبة تشغيل في "إسرائيل" والمستوطنات، والتي تشكل 63.8 في المائة من إجمالي العاملين الفلسطينيين فيها (إسرائيل والمستوطنات).

ويشير التقرير الى أن 35 بالمائة من المستخدمين بأجر في القطاع الخاص يتقاضون أجرًا شهريًا أقل من الحد الأدنى (نحو 385 دولارًا) في الضفة الغربية، و69.2 في المائة يتقاضون نحو 200 دولار كأجر شهري في قطاع غزة.

ــــــــــــــ

من يوسف فقيه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.