جنيف..المبعوث الأممي يلتقي منصتي "القاهرة وموسكو" في المعارضة السورية

عقد مبعوث الأمم المتحدة الخاص بسوريا، ستيفان دي ميستورا، اليوم الأحد، اجتماعين مع ما تسمى بمنصتي القاهرة وموسكو في وفد المعارضة السورية، ضمن مشارواته المتواصلة مع الأطراف السورية المشاركة في مفاوضات "جنيف 4".

وخلال اللقاءين الذين عُقدا في مقر الأمم المتحدة بالمدينة السويسرية؛ سلّم المبعوث الأممي عددا من الأوراق إلى المجموعتين، بانتظار ردهم عليها في الأيام المقبلة.

وما يسمى منصتي "القاهرة" و"موسكو"، هما تجمعين تم الإعلان عن تأسيسهما في مصر وروسيا خلال الأعوام الثلاثة الماضية ويعلنان انهما يمثلان طيفا من المعارضة السورية، إلا أن بعض أطياف المعارضة الأخرى ترى أنهما تحابيان روسيا الداعم الرئيس للنظام وتملكان توجهات وأولويات تتباين مع أولويات الهيئة العليا للمفاوضات التي يشكل الائتلاف السوري لقوى الثورة والمعارضة العمود الفقري لها. 

وقالت مصادر صحفية، إن الأوراق التي سلمها ميستورا تتضمن ثلاثة موضوعات للتفاوض بشأنها، هي الحكم والدستور الجديد والانتخابات.

وأوردت وثيقة دي ميستورا "سنبحث هذه الموضوعات الثلاثة بشكل متواز"، موضحة أنه "ليس هناك اتفاق على شيء ما دام ليس ثمة اتفاق على كل شيء".

ويلتقي دي ميستورا غداً الاثنين في جنيف مع وفد المعارضة التابع للهيئة العليا للمفاوضات، وسط توقعات بأن تعمق المفاوضات السورية خلال الأيام المقبلة.

فيما من المقرر أن يلتقي المبعوث الأممي مجددا مع وفد النظام السوري، بعد غد الثلاثاء، بحسب ما أعلنه رئيس وفد النظام، بشار الجعفري، في مؤتمر صحفي عقده أمس.

وانطلقت مفاوضات "جنيف-4"، الخميس الماضي، بجلسة افتتاحية رسمية، أعقبتها الجمعة لقاءات ثنائية دي ميستورا، بين النظام والمعارض، كل على حدة، في مقر الأمم المتحدة بجنيف.

----

من ولاء عيد

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.