الاحتلال يقمع مسيرة تضامنية مع الأسرى شمال القدس

قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلية، اليوم الجمعة، مسيرة تضامنية مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام، في سجونها.

واندلعت مواجهات بين قوات جيش الاحتلال ونشطاء فلسطينيين شاركوا في مسيرة سلمية انطلقت من مخيم “قلنديا” للاجئين باتجاه حاجز “قلنديا” العسكري، شمالي القدس المحتلة، للتنديد بالممارسات الإسرائيلية ضد الأسرى الفلسطينيين.

وأوضحت مراسلة “قدس برس” أن عشرات المواطنين الفلسطينيين شاركوا في المسيرة التضامنية مع الأسيرين؛ جمال أبو الليل ومحمد القيق، قبل أن يطلق الجنود الإسرائيليون القنابل الغازية والصوتية صوبهم عند اقترابهم من الحاجز.

ولفتت إلى أن قوات الاحتلال أغلقت حاجز “قلنديا”، ومنعت المركبات من الوصول إليه، بسبب المسيرة التضامنية، كما عزّزت من تواجد قواتها.

ويخوض الأسيران أبو الليل والقيق إضرابهما المفتوح عن الطعام احتجاجاً على اعتقالهما “إدارياً”، حيث شرع أبو الليل إضرابه في الـ 16 من شهر شباط/ فبراير الماضي، أما القيق فشرع فيه في السادس من الشهر ذاته. 

وأفادت مصادر حقوقية بأن حالتهما الصحية في تدهور مستمر بسبب مواصلة إضرابهما عن الطعام. 


ـــــــــــــــــــــ

من فاطمة أبو سبيتان
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.