منظمات أهلية تطالب الأمم المتحدة بتبني تقرير "إسكوا"

طالبت هيئات أهلية؛ عربية وفلسطينية، منظمة الأمم المتحدة بالتراجع عن سحب تقريرها الذي أدان سياسة الفصل العنصري التي تمارسها إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني.

جاء ذلك في رسالة موقعة وجهتها المنظمات الأهلية إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، عن طريق تسليمها لمكتب المنسق الأممي الخاص بغزة، وذلك في ختام وقفة تضامنية مع الأمينة التنفيذية للجنة الأمم المتحدة الاجتماعية والاقتصادية لغرب آسيا "إسكوا"، ريما خلف، التي استقالت من منصبها، بعد قرار غوتيريش سحب تقرير أصدرته لجنتها قبل أيام قليلة، يدين سياسة الفصل العنصري الإسرائيلية.

ودعت المنظمات المشاركة في الوقفة، غوتيريش إلى "عدم الانصياع للضغوط الأمريكية والإسرائيلية" ورفض استقالة خلف، مشيدًا بموقف الأخيرة المبدئي الذي عبرت فيه عن حقيقة ما يدور في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

من جانبه، قال الحقوقي الفلسطيني، راجي الصوراني، "إن جريمة الفصل العنصري التي جاءت في تقرير الإسكوا هي جريمة واحدة من سلسة جرائم تمارسها دولة الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني؛ لا سيما الاستيطان، والحصار، والقتل والاعتقالات".

وناشد مدير "المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان"، الدول العربية تبني توصيات التقرير من خلال التوجه إلى محكمة الجنايات الدولية، واستصدار موقف قانوني منها حول نظام الفصل العنصري في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

فيما بيّن عضو "شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية"، محسن رمضان، أن سياسة الفصل العنصري الممارسة ضد الشعب الفلسطيني تتجلّى من خلال تقسيمه إلى أربع مناطق جغرافية منفصلة عن بعضها البعض؛ الشتات، الضفة الغربية والقدس، المناطق المحتلة عام 1948، وقطاع غزة، بحسب تقديره.

ورأى مدير "مركز الديمقراطية وحقوق العاملين"، نضال غبن، أن سحب التقرير "لا ينسجم والمبادئ التي من أجلها أنشئت الأمم المتحدة لرفع الظلم عن المظلومين".

وأضاف غبن في حديث لـ "قدس برس"، "إننا ننظر إلى سحب التقرير بأنه رضوخ واضح للضغوط الأمريكية والإسرائيلية التي مورست على الأمين العام للأمم المتحدة، وسحبه يؤدي إلى وعدم إنفاذ مبادئ القانون الدولي، والدولي الإنساني".

وكانت خلف قد استعرضت الأربعاء الماضي، في مؤتمر صحفي، تقريرًا أعدته لجنتها حول "ممارسات إسرائيل تجاه الشعب الفلسطيني ومسألة الفصل العنصري".

وخلص التقرير الأممي إلى أن إسرائيل أسست نظام فصل عنصري تجاه الشعب الفلسطيني بأكمله، لاسيما مع مجموعة قوانين إسرائيلية، منها ما يتعلق بالاستيلاء على أراضي الفلسطينيين.


ــــــــــــــــــــــ

من عبد الغني الشامي
تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.