الجيش الإسرائيلي: الصواريخ السورية كادت تضرب مناطق سكنية في البلاد‎

زعمت مصادر إعلامية عبرية أن الصواريخ السورية المضادة للطائرات التي أُطلقت فجر الجمعة الماضي، وتم اعتراضها من قبل سلاح الجو في جيش الاحتلال، كادت تضرب مناطق سكنية بإسرائيل.

وذكرت تحقيقات أجراها الجيش الإسرائيلي، وكشفت عنها اليوم الاثنين القناة "العاشرة" العبرية، أن "اعتراض هذه الصواريخ كان مهمًا للغاية، لأنها كانت تهدد حياة المدنيين".

وأشارت التحقيقات إلى أن أحد الصواريخ من النوع الـ"باليستي" ويزن 7 أطنان برأس حربي يحمل 200 كجم من المتفجرات. 

وعلى الصعيد ذاته، قالت القناة ذاتها، إن الجيش أعلن أنه سيشغل نظام "العصا السحرية"، خلال أسبوعين، وهي المنظومة التي بمقدورها اعتراض أية صواريخ تستهدف إسرائيل. 

وكان الجيش الإسرائيلي قد قال إن النظام السوري، قد أطلق صواريخ باتجاه طائراته التي شنت فجر الجمعة الماضي، ثلاث غارات جوية على أهداف شمالي سورية، قال إنها "تابعة لحزب الله اللبناني". 

وهدد وزير الأمن الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، أمس الأحد، بتدمير الدفاعات الجوية السورية، في حال تكرار إطلاقها نحو الطائرات الإسرائيلية. 

وفيما أفاد جيش النظام السوري، بأنه تمكن من إسقاط طائرة واحدة وإصابة أخرى، أكد جيش الاحتلال أن جميع طائراته "عادت بسلام وأن منظومات الدفاع الجوي الإسرائيلية اعترضت أحد الصواريخ الدفاعية السورية".
_____

من ولاء عيد
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.