ليبيا.. “المؤسسة الوطنية للنفط” تنفي أن يكون للمجلس الرئاسي سلطة تغيير صلاحيات ومسؤوليات

قالت “المؤسسة الوطنية للنفط” في ليبيا: “إن المجلس الرئاسي ليس لديه السلطة القانونية لتغيير أو تقليص صلاحيات ومسؤوليات ومهام المؤسسة”.

وقال رئيس المؤسسة مصطفى صنع الله في بيان له: "لقد طلبت من المجلس الرئاسي سحب قراره الأخير”. وأضاف: " قد تجاوز المجلس صلاحياته. فقط مجلس النواب، وهو السلطة التشريعية في البلاد، هو من يملك حق إجراء هذه التغيرات”.  

وأكد صنع الله أن "المؤسسة دعمت على مدى طويل إقامة حكومة حقيقية للوفاق الوطني تكون قادرة على التحدث باسم كل الليبيين."  

وأضاف: ”والى ان  يكون لدينا تسوية محتملة ستكون مهمتنا هي إدارة ثروات البلاد النفطية بأمانة من أجل مصلحة الوطن.  إن الإدارة الصحيحة لثرواتنا النفطية أمرٌ ضروري لمستقبل واستقرار هذا الوطن”، على حد تعبيره.

وكان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا، قد أصدر قرارا مطلع الاسبوع الجاري، بقصد توزيع السلطات التي كانت موكلة في السابق إلى وزارة النفط التي لم يعد لها وجود واقعي.

وقال المجلس الرئاسي: “إنه سيتولى، سلطة الإشراف على استثمار الثروة النفطية الليبية واستغلالها بما يشمل التصديق على العقود أو إلغائها، وحدد المجلس اختصاصات المؤسسة الوطنية للنفط بالمسؤولية عن عملية الانتاج.

وكان صنع الله قد صرح قبل أيام بأن المؤسسة تنسق مع القوات التي يقودها اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر والتي استعادت مؤخرا السيطرة على ميناءي السدرة وراس لانوف النفطيين من سرايا الدفاع عن بنغازي.

وكانت سرايا الدفاع عن بنغازي قد سيطرت على الميناءين لنحو 11 يوما وأعلنت تسليمهما إلى حرس المنشآت النفطية التابع لحكومة الوفاق الوطني.

أوسمة الخبر ليبيا نفط مؤسسة صلاحيات

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.