جيش الاحتلال يعتقل فلسطينيا في الخليل بدعوى "حيازة سكين"

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الجمعة، شابا فلسطينيا بدعوى "العثور على سكين بحوزته"، في محيط منطقة الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل، جنوبي الضفة الغربية.

وذكر موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية أن عملية الاعتقال وقعت عند أحد الحواجز المحيطة بالحرم الإبراهيمي، وتم نقل الشاب لمراكز التحقيق بعد اعتقاله.

يذكر أن سلطات الاحتلال أغلقت شارع الشهداء، وهو الطريق الرئيسي المؤدي إلى الحرم الإبراهيمي وسوق الخضار المركزي ومحطة الحافلات المركزية ومقر شرطة الاحتلال في المدينة، أمام المركبات الفلسطينية، عام 1994 وذلك في أعقاب مجزرة الحرم الإبراهيمي.

كما يغلق الاحتلال بأوامر عسكرية أكثر من 500 محل تجاري في وسط المدينة، فيما أجبرت ممارساته أصحاب أكثر من 1000 محل تجاري آخر على إغلاق محالهم.

ويحيل قرابة 600 مستوطن يقطنون في قلب مدينة الخليل بالبلدة القديمة حياة المواطنين إلى حجيم عبر اعتداءات مستمرة يومية، ويتوزعون على أربع بؤر استيطانية أقيمت في عقارات ومبان تم مصادرتها من أصحابها الفلسطينيين.


 

أوسمة الخبر الخليل الاحتلال

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.