مصر والكويت تجددان عقود توريد منتجات نفطية لثلاث سنوات

وقعت الهيئة العامة للبترول التابعة لوزارة البترول المصرية، ومؤسسة البترول الكويتية (حكومية)، اليوم الاربعاء، على تجديد عقدين لتوريد المنتجات البترولية والنفط الخام لمدة ثلاث سنوات.

وقالت وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية، في بيان، إن الكميات المتعاقد عليها تصل إلى 1.5 أطنان سنوياً من المنتجات البترولية، ومليوني برميل من الخام شهرياً لتكريرها في المعامل المصرية.

ويترتب على الاتفاق، تسهيلات جديدة تم الاتفاق عليها بين الطرفين بمد فترة السماح لسداد قيمة توريد المنتجات البترولية إلى 180 يوماً بدلاً من 90 يوماً، وبالنسبة لعقد توريد الخام فتبلغ فترة السماح في السداد 270 يوماً.

وقال وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا، في البيان، إن العلاقات التجارية بين قطاع البترول في بلاده ومؤسسة البترول الكويتية "راسخة وتشهد تطوراً مستمراً".

وأكد أن أساس هذه العلاقة هو الالتزام من الطرفين والتعاون والتكامل لتحقيق المنفعة المشتركة "في ضوء العلاقات المتميزة بين البلدين الشقيقين".

من جانبه، أشار العضو المنتدب عن مؤسسة البترول الكويتية، نبيل بورسلي، عقب التوقيع التعاون مع قطاع البترول المصري بأنه لدى الجانبين رغبة في تطوير وزيادة اوجه التعاون خلال الفترة المقبلة "لتشمل مجالات عمل جديدة ومشروعات شراكة استراتيجية تعزز العلاقات الاقتصادية بين البلدين في مجال البترول".

وأوضح بورسلي أن مصر تعد سوقا واعدة وكبيرة ومؤهلة للاستثمار البترولي "بما تمتلكه من مقومات متعددة في مقدمتها البنية التحتية المتنامية في مجال الصناعة البترولية الى جانب الموقع الاستراتيجي".

ويأتي تجديد العقدين بين مصر والكويت، بعد إعلان استئناف شركة أرامكو السعودية، منتصف الشهر الماضي، توريد شحناتها البترولية إلى القاهرة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.