مساهل يبدأ غدا زيارة إلى ليبيا غدا لبحث آفاق الحل السياسي

يعتزم الوزير الجزائري للشؤون المغاربية والاتحاد الافريقي وجامعة الدول العربية عبد القادر مساهل القيام بزيارة لليبيا ابتداء من يوم غد الأربعاء.

وأعلن بيان للخارجية الجزائرية اليوم الثلاثاء، أن زيارة مساهل إلى ليبيا تندرج "في اطار الجهود المتواصلة التي تبذلها الجزائر قصد التقريب بين مواقف الاشقاء الليبيين من أجل التوصل الى حل سياسي ومستدام للأزمة من خلال الحوار الليبي الشامل والمصالحة الوطنية من شانه الحفاظ على السلامة الترابية لليبيا وسيادتها ووحدتها وانسجام شعبها". 

واستنادا الى ذات المصدر فان هذه الجولة "ستكون إلى عدة مدن ومناطق ليبية"، في إشارة إلى أنها قد تتوزع بين الشرق والغرب والجنوب.

يذكر أن الجزائر وتونس ومصر، أطلقوا مبادرة منذ شباط (فبراير) الماضي بشأن دعم الحل السياسي بينم الفرقاء الليبيين، وتحدثوا عن قمة ثلاثية تجمع رؤساء الدول الثلاث، لكن ذلك لم بتم إلى حد الآن.

وتدعم الدول الثلاث مبادرة الأمم المتحدة، وحكومة الوفاق الوطني المنبثقة عن اتفاق الصخيرات في كانون أول (ديسمبر) 2015.

ويشير مراقبون إلى أنه وعلى الرغم من الحديث عن مبادرة ثلاثية جزائرية ـ تونسية ـ مصرية، إلا أن هناك تباينا في الموقف من آفاق الحل في ليبيا، إذ أن مصر تقف تدعم عملية الكرامة التي يقودها اللواء المتقاعد خليفة حفتر في الشرق، بينما ترى الجزائر أن الحل العسكري غير ممكن في ليبيا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.