مقتل شرطي فرنسي بعد إطلاق النار عليه وسط باريس

والشرطة ترجح أن يكون الهجوم "إرهابياً"

قتل شرطي فرنسي وأصيب آخر، اليوم الخميس، إثر إطلاق النار عليهما في جادة الشانزليزيه وسط العاصمة باريس، حسب وسائل إعلام فرنسية.

وقالت وسائل إعلام محلية نقلاً عن الشرطة الفرنسية، إن الهجوم نفذه شخصان على الأقل؛ أحدهما قتل بعد إطلاقه النار من رشاش "كلاشنكوف" على قوات الشرطة.

ورجحت الشرطة الفرنسية أن يكون الهجوم "إرهابيا"، داعية الفرنسيين لعدم التوجه إلى جادة "الشانزليزيه"، وسط العاصمة باريس.

يشار إلى أن فرنسا تعرضت لعدة حوادث إطلاق نار خلال الفترة الماضية أدت إلى مقتل عدد من المدنيين وعناصر الشرطة.

كما تعرضت العاصمة الفرنسية باريس في 13 من تشرين ثاني/ نوفمبر 2015 لسلسلة هجمات إرهابية منسقة شملت عمليات إطلاق نار جماعي وتفجيرات انتحارية واحتجاز رهائن، أدّت الى مقتل قرابة 130 شخصاً وتبناها "تنظيم الدولة".


ــــــــــــــــــ

من محمود قديح
تحرير زينة الأخرس

أوسمة الخبر فرنسا هجوم شانزليزيه

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.