تحريض إسرائيلي ضد عمل درامي فلسطيني يجسّد انتهاكات الاحتلال في القدس

والقناة ترّد: "بوابة السماء" تجسيد لاعتداءاتكم

عمدت قناة "الأقصى" (فلسطينية خاصة)، للرّد على اتهامات "التحريض والإرهاب" الموجّهة ضدّها من قبل الاحتلال الإسرائيلي، على خلفية إنتاجها عملا دراميا يسلّط الضوء على انتهاكاته، بالتأكيد على أن وقائع المسلسل ما هي إلا محاكاة للواقع الفلسطيني المُعاش.

وفي حديث لـ"قدس برس"، قال مدير القناة الفلسطينية التابعة لحركة "حماس"، محمد ثريا، إن "الأقصى" تنظر باستهجان لاتهامات الاحتلال؛ كونه "هو من يمارس الاعتقالات وتشريد الناس من أراضيهم، وينفذ الإعدامات الميدانية بحقهم يومياً".

وجاءت الاتهامات الإسرائيلية للقناة الفلسطينية بـ "التشجيع على العنف والإرهاب"، على خلفية مسلسل "بوابة السماء" الدرامي الذي تنوي القناة بثه في شهر رمضان، ويحاكي واقع الفلسطينيين في مدينة القدس المحتلة، في ظل مواصلة الاحتلال لانتهاكاته بحقهم.

وأضاف ثريا "نحن وعبر المسلسل الدرامي بوابة السماء نجسّد حقائق واقعة على الأرض تشمل قتل النساء والأطفال والشيوخ في أزقة وحارات البلدة القديمة من مدينة القدس، والأمر لا يحتاج إلى تشجيع العنف كونه موجود واقعا من قبل الاحتلال الذي يمارسه ليلا ونهار، وهذا يشهد به الجميع وأحيانا ينقل على الهواء مباشرة".

وأوضح أن الهدف من هذا المسلسل تجسيد ما تتعرض له مدينة القدس بشكل درامي بسيط ومفهوم ليتعرف عليه المشاهد العربي والفلسطيني المقيم بعيدا عن أسوار القدس.

وتابع قائلاً "يخشى الاحتلال من تصاعد الانتفاضة فهو يحرض على قناة الأقصى بشكل خاص والإعلام الفلسطيني بشكل عام خوفا من تحريك الجماهير العربية الإسلامية نحو مقاومة الاحتلال خاصة في شهر رمضان".

واستطرد "هذه الخشية غير مبررة لأننا ندافع عن حقنا، ولدينا وطن مسلوب، ونحن نعبر عنه بطريقة درامية".

وكشف ثريا أن قناة الأقصى الفضائية تتعرض لتحريض مستمر من قبل دولة الاحتلال، مشيرا إلى أن هذا التحريض عقب الإعلان عن مسلسل بوابة السماء ليس جديدا، مستذكراً قيامه بقصف مقراتها 6 مرات وتعطيل كافة مواقعها الالكترونية وصفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى جانب تصنيفها من قبل الولايات المتحدة كقناة "إرهابية".

وفي ختام حديثه، قال مدير القناة "هذه المضايقات لن تثنينا عن مواصلة مسيرتنا وتقديم رسالتنا للشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية، فما دام هناك احتلال هناك مقاومة، ونحن نقاوم من خلال الإعلام".

ومن المقرر أن تعرض "قناة الأقصى" المسلسل الدرامي "بوابة السماء" الذي صُورت أحداثه داخل قطاع غزة، حيث بنت مدينة تحاكي أزقة وشوارع مدينة القدس، وتجسد واقع المقدسيين المؤلم، بمشاركة مجموعة من الفنانين الفلسطينيين.

وقوبل الإعلان عن المسلسل الفلسطيني بحملة إعلامية إسرائيلية تحريضية ضد القائمين على العمل الدرامي؛ باعتبار أنه "يشجع على تنفيذ عمليات هجومية جديدة تهدّد الأمن"، بحسب المزاعم الإسرائيلية.


ــــــــــــــــــــ

من عبد الغني الشامي
تحرير ولاء عيد

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.