مواجهات واعتداءات على الفلسطينيين في القدس المحتلة

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، تشديد إجراءاتها العسكرية في مدينة القدس المحتلة والأحياء التابعة لها، إلى جانب الاعتداء على الفلسطينيين في سلوان وباب العامود.

وقالت مراسلة "قدس برس"، إن مواجهات اندلعت بين قوات الاحتلال والفلسطينيين في بلدة سلوان جنوبي أسوار المسجد الأقصى المبارك، أسفرت عن عدة إصابات.

وذكرت أن المواجهات اندلعت عقب اقتحام قوات الاحتلال لسلوان، مشيرة إلى أن شبانًا فلسطينيون برشق آليات الاحتلال بالحجارة، ورد الجنود الإسرائيليون بإطلاق القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية.

وكان أهالي البلدة قد التزموا في الإضراب الشامل الذي عمّ الأراضي الفلسطينية المحتلة اليوم، نصرة ودعمًا للأسرى الفلسطينيين في معتقلات الاحتلال، المضربين عن الطعام لليوم الـ 36 على التوالي.

وفي سياق آخر، اعتدت القوات الخاصة الإسرائيلية على أحد المواطنين قرب "باب العامود" وسط القدس المحتلة، بعد مشادات كلامية، كما اعتدت على نجله أثناء محاولته التصدّي للقوات أثناء اعتدائهم على والده.

وقامت قوات الاحتلال بالاعتداء بالضرب المبرح على الشاب ثم قامت بتكبيله واقتياده للتحقيق.

ونشرت الشرطة الإسرائيلية الآلاف من عناصرها في أنحاء متفرقة من مدينة القدس ضمن خطّتها في تأمين زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي وصل للأراضي الفلسطينية المحتلة اليوم، عبر مطار "بن غوريون" بالداخل المحتل 48.

وأفادت شرطة الاحتلال في بيان لها، بأن ستقوم بإغلاق عدة محاور من الطرق داخل القدس تدريجيًا، بدعوى تأمين موكب وزيارة الرئيس الأمريكي للمدينة.

ـــــــــــ

من فاطمة أبو سبيتان

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.