"حماس" تنفي طلب الدوحة من قياداتها مغادرة الأراضي القطرية

قال إن وسائل الإعلام تناقلت مؤخرًا "تقارير مغلوطة ومزاعم" ضمن "كلام يجافي حقيقة الواقع"

صرّح الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، حسام بدران، بأن وسائل الإعلام تناقلت مؤخرًا "تقارير مغلوطة ومزاعم" حول لائحة قدمتها قطر بأسماء عدد من قيادات الحركة لمغادرة أراضي البلاد.

ورأى بدران في تصريح صحفي له اليوم الأحد، أن تلك التقارير "تستهدف تشويه الصورة، ومحاولة التأثير على علاقات حركة حماس الخارجية".

وبيّن أن ما يجري هو "ترتيب أوراق وتحركات قيادات حماس، وتنقلاتهم في الساحات المختلفة وفق ما تقتضيه مصلحة العمل؛ فكما هو معلوم انتهت الحركة مؤخرًا من إجراء انتخاباتها الداخلية، واختارت قيادة جديدة وعلى رأسها الأخ إسماعيل هنية والذي يقيم داخل فلسطين هو ومن معه من قيادة حماس".

وثمّنت "حماس" ما وصفته بـ "الدور الإيجابي الثابت والمتواصل" الذي تقوم به دولة قطر في دعم الشعب الفلسطيني وإسناد قضيته العادلة، وخصوصًا إعمار غزة ودعم صمود أهلها.

وشدّدت على أن "حماس ستبقى رأس الحربة في مواجهة الاحتلال، وستظل بوصلتها واضحة وثابتة نحو القدس، رغم كل العقبات والتحديات".

وجدد التأكيد على الالتزام بمواصلة المقاومة "مستندين إلى جماهير شعبنا المرابط، التي تحتضن المقاومة وتشكل الرافعة الأساسية للمشروع الوطني الفلسطيني، ودعم كل الأحرار في العالم، لإنهاء الاحتلال".

وكانت بعض وسائل الإعلام، قد تناقلت أمس السبت أنباءً حول إعداد الدوحة لائحة بأسماء قيادات في حركة "حماس" وطلبت منهم مغادرة الأراضي القطرية، زاعمة (وسائل الإعلام) بأن تلك القيادات لها علاقة بالعمل العسكري والتخطيط له بالضفة الغربية ضد الاحتلال الإسرائيلي.

أوسمة الخبر قطر حماس مغادرة نفي

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.