محدث- مقتل مجندة إسرائيلية واستشهاد 3 فلسطينيين في عمليتي القدس

أفادت صحيفة "هآرتس" العبرية بمقتل مجندة إسرائيلية وإصابة خمسة آخرين في عمليتي طعن وإطلاق نار، نفذها ثلاثة فلسطينيين بالقدس المحتلة.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية قد أعلنت عن استشهاد ثلاثة فلسطينيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الجمعة، قرب باب العامود بالقدس المحتلة.

وذكرت "هآرتس" نقلاً عن الشرطة الإسرائيلية، أسماء الشهداء الثلاثة وهم: براء ابراهيم صالح ( ١٨ عاماً ) وعادل حسن أحمد عنكوش ( ١٨ عاماً ) من قرية دير ابو مشعل غرب رام الله، وعمار بدوي(31 عاماً) من الخليل.

وقالت شرطة الاحتلال، إن ستة إسرائيليين أصيبوا بجراح متفرقة بعمليتين بالقدس المحتلة، فيما جرى "استهداف المنفذين الثلاث".

وأوضحت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، أن عمليتين متزامنتين وقعتا بالقدس المحتلة، الأولى في شارع السلطان سليمان على مقربة من البلدة القديمة، حيث فتح مسلح النار باتجاه إسرائيليين.

بينما استخدم منفذ آخر سكيناً لطعن المتواجدين في المكان.

وبحسب الصحيفة، فقد أسفرت العملية عن إصابة إسرائيليين اثنين بجراح متوسطة وثلاثة بجراح طفيفة؛ مشيرة إلى أن الشرطة تمكنت من استهداف المنفذين بالرصاص.

في غضون ذلك، قام منفذ ثالث بتنفيذ عملية طعن على مدخل البلدة القديمة من القدس بحي باب العامود، مستهدفاً مجندة بالمكان حيث أصيبت بجراح بالغة الخطورة.

فيما جرى إطلاق النار عليه فاستشهد هو الآخر بالمكان.

وفي أعقاب العمليتين أغلقت الشرطة الإسرائيلية مداخل البلدة القديمة من القدس والشوارع المحيطة وشرعت بعمليات تمشيط بحثاً عن مهاجمين آخرين.

أوسمة الخبر القدس شهداء عمليتين

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.