القدس.. قوات الاحتلال تُعدم فلسطينيًا بالرصاص قرب جبع (محدث)

بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن ضد جنود إسرائيليين قرب حاجز "جبع" العسكري

أفادت وزارة الصحة الفلسطينية، بأن شابًا فلسطينيًا من القدس المحتلة، قد استشهد اليوم الثلاثاء، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرب حاجز "جبع" العسكري (شمالي شرق المدينة).

وقالت الوزارة الفلسطينية (رسمية) في بيان مقتضب لها، إن الشاب بهاء عماد سمير الحرباوي (23 عامًا)، من بلدة العيزرية (شرقي القدس)، عقب إطلاق جنود الاحتلال النار عليه عند حاجز جبع.

وذكر الإعلام العبري، أن فلسطينيًا حاول طعن جنود الاحتلال قرب دوار "آدم" بقرية جبع (شمالي شرق القدس)، قبل أن يتم إطلاق النار عليه وإصابته والإعلان فيما بعد عن استشهاده.

وادعى الناطق باسم جيش الاحتلال، أفيخاي أدرعي، بأن الشاب الفلسطيني "حاول ارتكاب اعتداء طعن في موقع حراسة على الطريق بين ميدان آدام وقلنديا"، مؤكدًا أن "القوة العسكرية هناك أطلقت النار عليه ما أدى لمقتله، دون وقوع إصابات في صفوف القوات الإسرائيلية".

وتشهد المنطقة في هذه الأثناء إغلاقًا تامًا للشارع الرئيسي الذي يربط جنوبي القدس والضفة الغربية بالضواحي الشمالية للقدس وشمال الضفة، وسط تواجد عسكري إسرائيلي كبير في المنطقة.

وباستشهاد الشاب الحرباوي يرتفع عدد الفلسطينيين الذين قتلوا برصاص واعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين إلى 323 شهيدًا؛ بينهم 42 فلسطينيًا قتلوا بنيران قوات الاحتلال منذ بداية العام الجاري (2017).

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.