إصابة 6 مقدسيين تصدّوا لمحاولة استيلاء مستوطنين على أرض بسلوان

أُصيب ستة مواطنين فلسطينيين بالاختناق، صباح اليوم الإثنين، إثر محاولة مستوطنين يهود الاستيلاء على قطعة أرض في بلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى.

وأفاد مركز معلومات وادي حلوة لـ "قدس برس"، بأن مجموعة من المستوطنين اليهود، حاولوا برفقة عناصر من القوات الإسرائيلية، الاستيلاء على قطعة أرض تعود لعائلة "بصبوص" في حي "بطن الهوى" بسلوان.

وأضاف المركز أن المستوطنين يدّعون بأن الأرض تعود ملكيتها لهم منذ عام 1948 (يهود اليمن)، حيث تفاجأت العائلة المقدسية باقتحام المستوطنين وقيام العمال بتسييج الأرض، زاعمين بأن المحكمة الإسرائيلية قضت مؤخرًا بأن الأرض تعود لهم.

وأوضح أن ستة فلسطينيين أُصيبوا إثر تصدّيهم لعملية الاستيلاء حيث قامت القوات الإسرائيلية برشهم بغاز الفلفل والاعتداء عليهم بالضرب، ثم أبلغ أحد ضباط الاحتلال السكان بعدم اقترابهم من الأرض أو استخدامها، في حين يحق للمستوطنين دخولها.

ويعدّ حي "بطن الهوى" مطمعا لجمعية "عطيرت كوهنيم" التي تسيطر على خمسة دونمات و200 متر مربع من "الحارة الوسطى" في الحي، بحجة ملكيتها ليهود من اليمن منذ عام 1881.

ويُقام على تلك الأرض 35 بناية سكنية، يعيش فيها نحو 80 عائلة مؤلفة من 436 فردًا تقريبًا، وجميع السكان يعيشون في الحي منذ عشرات السنين، بعد شرائهم الأراضي والممتلكات من أصحابها السابقين بأوراق رسمية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.