دي ميستورا يستبعد انفراجة كبيرة في مباحثات "جنيف 7"

استبعد المبعوث الأممي الخاص الى سورية ستيفان دي مستورا اليوم الاثنين تحقيق إنفراجة كبيرة من الجولة السابعة من المباحثات السلام السورية التي انطلقت بالمقر الأممي بجنيف.

وطالب دي مستورا في مؤتمر صحفي في ختام أعمال اليوم الأول بضرورة النظر دوما الى السياق التاريخي والسياسي الذي تمر فيه أجواء المباحثات وأيضا النظر الى ما يتم التوصل اليه في منصة آستانا التي أكد أنها تتكامل مع جهود الأمم المتحدة.

وأوضح ان عدم التوصل الى اتفاق بشأن تحديد مناطق خفض التوتر في سورية عبر منصة آستانا في آخر اجتماعاتها الاسبوع الماضي لا يقوض حقيقة انه تم انجاز بالفعل بعض الاعمال الجيدة حيث تم وضع اساسات وواجبات في اطار صحيح وسيتم التعويل عليها في المراحل المقبلة.

كما طالب دي ميستورا، بالنظر الى مختلف المبادرات الميدانية على الساحة السياسية الإقليمية والدولية التي تتغير بشكل واسع ولكنها تتعامل ايضا مع الأزمة السورية وأتت بجديد مثل الاتفاق الروسي الأمريكي على هامش قمة مجموعة العشرين في مدينة "هامبورغ" الالمانية الأسبوع الماضي.

وأوضح ان هذا الاتفاق "الأول من نوعه قوي ومتماسك" لأنه يستند الى ضمانة امريكية روسية ما سيجعله قابلا للصمود وان الخطوات العملية لتطبيقه تأخذ طريقها بالفعل عبر مركز عمليات في العاصمة الاردنية عمان.

كما طالب بعدم التشاؤم من وقوع اعمال انتهاكات بعد دخول الاتفاق حيز التنفيذ اذ من طبيعة مثل تلك الاتفاقيات ان تأخذ وقتا كي تتكيف معها الاطراف المعنية.

وقال "ان صمود هذا الاتفاق ونجاحه سيكون مثالا يحتذى به في مناطق اخرى من سورية ومن ثم يسهل التحرك في الملف الانساني بما في ذلك ايضا ما يتعلق بالمختطفين والمعتقلين السوريين”.

واوضح المبعوث الاممي ان خفض التوتر سيسهم ليس فقط في دعم المسار السياسي في كل من جنيف وآستانا ولكن أيضا لطمأنة الشعب السوري بأنهم لن يموتوا تحت القنابل او من جراء العمليات العسكرية.

وتسعى المباحثات لتطبيق قرار الأمم المتجدة رقم 2254 والرامي الى تشكيل آلية للحكم الانتقالي في سورية وصياغة دستور جديد واجراء انتخابات حرة باشراف محايد ومحاربة الارهاب.

وانطلقت، الإثنين، مفاوضات "جنيف7" بلقاء بين دي ميستورا، ووفد النظام، ومن المنتظر أن تستمر الجولة من مفاوضات جنيف حتى الجمعة المقبلة؛ حيث ينتظر إعلان دي ميستورا عن نتائجها.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.