ميركل ترفض وضع "حد أقصى" لأعداد اللاجئين الذين تستقبلهم ألمانيا سنويا

رفضت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، اليوم الإثنين، وضع حد أقصى لعدد اللاجئين الذين تستقبلهم البلاد سنويا.

وفي تصريحات متلفزة، قالت ميركل: "فيما يتعلق بالحد الأقصى للاجئين، موقفي واضح : لن أقبل به".

ورأت أنه "يمكن عن طريق تقليل عدد اللاجئين، ومعالجة أسباب اللجوء، التوصل لنتائج جيدة، بدون وضع حد أقصى للاجئين القادمين للبلاد سنويا".

وخلال الأسابيع الماضية، اقترح الحزب "الاجتماعي المسيحي"، حليف حزب ميركل، "الديمقراطي المسيحي"، وضع حد أقصى للاجئين القادمين للبلاد، في ظل استمرار تدفق الآلاف منذ أزمة اللجوء التي ضربت أوروبا في 2015، وأغرقتها بأكثر من مليون لاجئ معظمهم من سورية والعراق وأفغانستان.

واستقبلت ألمانيا، أكثر من مليون لاجيء على مدار العامين الماضيين، جلهم من سورية والعراق وأفغانستان.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.