غزة.. استشهاد مقاوم من سرايا القدس بـ "حادث عرضي"

أفادت مصادر صحية فلسطينية، بأن مقاومًا استشهد في ساعة متأخرة من الليلة الماضية، بـ "حادث عرضي" شرق مدينة غزة.

وقال الناطق باسم وزارة الصحة في عزة، أشرف القدرة، لـ "قدس برس" اليوم الثلاثاء، إن الشاب صامد صلاح حجاج (25 عامًا) استشهد في ساعة متأخرة من الليلة الماضية بحادث عرضي.

ونعت "سرايا القدس"، الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي" في بيان لها الشهيد حجاج، من حي الشجاعية شرقي مدينة غزة، مؤكدة أنه "قضى جراء حادث عرضي".

وشددت السرايا في بيانها، على أنها "ستمضي قُدمًا في نهج المقاومة حتى النصر والتمكين".

ويشار إلى أن حجاج؛ هو الشهيد التاسع الذي يقضي هذا العام، خلال عمليات الإعداد والتجهيز لأذرع المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، في حين أن عام 2016 سجل مقتل 26 مقاومًا خلال عمليات "التجهيز والتدريب" وحفر أنفاق المقاومة.

ومن الجدير بالذكر أن "حادث عرضي"؛ مصطلح تستخدمه وزرة الصحة خلال الإعلان عن شهداء المقاومة الفلسطينية الذين يرتقون خلال الإعداد والتدريب أو انهيار الأنفاق.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.