لبنان يعتزم توسعة مطار الحريري في بيروت لاستقبال 24 مليونا

أعلنت الحكومة اللبنانية، اليوم الثلاثاء عزمها إجراء توسعة لمطار "رفيق الحريري" الدولي، في العاصمة بيروت، ليستوعب 12 مليون راكب سنويا في مرحلة اولى على أن يصل إلى 24 مليونا في مراحله النهائية.

وخلال مؤتمر صحفي عقده في المطار الدولي، قال وزير الأشغال العامة والنقل اللبناني، يوسف فنيانوس، إن الوزارة باشرت بوضع المخطط التوجيهي لتوسعة المطار، مؤكدا عرضه على حكومة بلاده فور الانتهاء منه.

وأضاف فنيانوس أن المطار الحالي أنشىئ ليستوعب أربعة إلى خمسة ملايين راكب سنويا، وأن هذه الأعداد تضاعفت حاليا بسبب عوامل عدة ما يتطلب توسعة المطار وتطويره لمواكبة هذه الزيادة في أعداد الركاب.

وأوضح أن مواكبة المرحلة المقبلة في لبنان والمنطقة تتطلب الاهتمام بمطار ومرفأ بيروت وكذلك بالمرافئ المحيطة بالعاصمة وانشاء مرفأ تجاري في منطقة الناقورة بجنوب لبنان.

وكشف عن تسجيل مطار بيروت يوم أمس الاثنين، إقلاع وهبوط 345 رحلة جوية وهو رقم قياسي في تاريخ المرفق الحيوي، لافتا إلى أن عدد المغادرين ازداد بنسبة 7.22 في المائة مقارنة باليوم نفسه من العام الماضي، فيما وصل عدد من استخدموا المطار منذ مطلع آب/أغسطس الجاري إلى مليون شخص.

وأشار فنيانونس إلى أنه لم يتم تسجيل أي خرق أمني رغم الازدحام الكبير الذي يشهده المطار، مؤكدا أن السلطات المعنية تقوم باتخاذ كافة الخطوات اللازمة لتسهيل الاجراءات وتخفيف الازدحام الحاصل.

وقال إن عائدات الخزينة اللبنانية من مطار بيروت الدولي تبلغ حوالي 300 مليون دولار سنويا، مشددا على أهمية العمل على استثمار "جزء من هذه العائدات في عملية تأهيله وتطويره".

يذكر أن مطار "رفيق الحريري" الدولي في بيروت هو المرفق الجوي الوحيد للطيران المدني في لبنان.

أوسمة الخبر لبنان مطار الحريري

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.