شرطة الاحتلال تُكثف من تواجدها في القدس ونقاط التماس

استعدادًا لرأس السنة العبرية

قالت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، إنها ستقوم بنشر عناصرها وقوات حرس الحدود ومتطوّعين في البلاد، وخاصة مدينة القدس والبلدة القديمة، بالإضافة للمناطق التي الحسّاسة والمختلطة.

وأعلنت شرطة الاحتلال في بيان لها اليوم الإثنين، أنها أنهت كافة إجراءاتها واستعداداتها في القدس المحتلة وبلدتها القديمة ومحيطها، لاستقبال الأعياد اليهودية.

وأضافت أن القوات ستنتشر في الكُنُس والأماكن المقدّسة لحماية اليهود، كما ستقوم بالانتشار في المحال التجارية والأسواق في المدينة وكذلك خطوط التماس مع الفلسطينيين.

 وأكّدت أن هذه الإجراءات ستتم خلال أيام عيد "رأس السنة العبرية"، وذلك ابتداءً من 20 وحتى 23 من شهر أيلول/ سبتمبر الجاري.

وأشارت إلى أنه سيتم إغلاق طريق "باب الخليل" غربي القدس أمام حركة المركبات الخاصة (ما عدا سكان البلدة القديمة) وذلك ليلة رأس السنة العبرية 20 أيلول.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.