الرجوب : "فتح" لن تنظر إلى الوراء والمصالحة تؤسس لشراكة وطنية

اعتبر أمين سر اللجنة المركزية لحركة "فتح" اللواء جِبْرِيل الرجوب، توقيع اتفاق المصالحة مع حركة "حماس" اليوم الخميس، بأنه "بداية مهمة ومحورية وضرورة وطنية لإنهاء الانقسام".

وأشار اللواء الرجوب  في بيان تلقته "قدس برس" إلى أن حركة "فتح" لديها "الإرادة السياسية الكاملة للإقدام بكل الاثمان لإتمام المصالحة ولا عودة للوراء بالمطلق" على حد تعبيره.

وقال الرجوب إن ما بذلته القاهرة من جهد "يقابل بالتقدير والاحترام من جموع الشعب الفلسطيني، وهو خطوة مهمة تجاه وحدة الوطن والقيادة والسيادة والهوية الوطنية، على قاعدة برنامج وحدة الدولة والمؤسسة التي تقوم على الديمقراطية والتعددية وصيانة الحريات واحترام المرأة والأديان".

وأكد القيادي في "فتح" على أن حركته "استنهضت كافة قطاعاتها للعمل بكل جد لانجاح المصالحة والمشاركة بفعالية لتطبيق كافة البنود بجهد، وإخلاص وطني يخدم أبناء الشعب ويصون كرامته وحقوقه، وهو ما أكد وسعى إليه الرئيس ابو مازن على الدوام".

ودعا إلى "التمسك بالوحدة مع كل فصائل، ومفاصل العمل الوطني والمجتمعي، دون استثناء، على أرضية الشراكة والمسؤولية الوطنية، وصولا لإدارة ناجعة في معركتنا الأساسية مع الاحتلال الجاثم على أرضنا".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.