الداخلية المصرية تؤكد مقتل 16 شرطيا وفقدان ضابط في اشتباكات "الواحات"

في أول بيان رسمي، حول الهجوم

صورة لقتلي الارهابيين بحسب

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، اليوم السبت، في أول بيان رسمي، حول هجوم "الواحات البحرية"، مقتل 16 ضابطا ومجندا وإصابة 13 آخرين، بالإضافة إلى فقدان أحد الضباط، في اشتباكات مسلحة مع "عناصر ارهابية" بمنطقة "صحراء الواحات" في الواقعة بين الجيزة ومحافظة الفيوم، غربي البلاد.

وذكرت الوزارة في بيان أن "معلومات وردت لقطاع الأمن الوطني حول اتخاذ مجموعة من العناصر الارهابية من احدى المناطق بالعمق الصحراوي بطريق (أكتوبر - الواحات) بمحافظة الجيزة مكانا للاختباء والتدريب والتجهيز للقيام بعمليات ارهابية مستغلين الطبيعة الجغرافية الوعرة للظهير الصحراوي وسهولة تحركهم خلالها".

وأضاف البيان أنه "حال اقتراب القوات من مكان وجود الإرهابيين بادروهم باستخدام الأسلحة الثقيلة من جميع الاتجاهات فبادلتهم القوات اطلاق النيران لعدة ساعات" ما أدى الى مقتل 16 ضابطا ومجندا واصابة 13 آخرين فيما ما زال البحث جاريا عن أحد الضباط.

وأشار البيان الى أن التعامل مع "الإرهابيين" أسفر عن مقتل واصابة 15 منهم، مشيرا إلى أنه لاتزال عمليات التمشيط والملاحقة مستمرة.

وفي السياق ذاته، ذكرت وكالة أنباء الشرق الاوسط المصرية الرسمية، اليوم السبت أن النائب العام المستشار نبيل صادق كلف نيابة أمن الدولة العليا ببدء" تحقيقات فورية" في الحادث فيما انتقل فريق من محققي النيابة الى ثلاثة مستشفيات لمناظرة جثامين القتلى جراء الحادث.

وأشارت الوكالة إلى التصريح بتسليم الجثامين لذويها والدفن فور انتهاء الأطباء الشرعيين من توقيع الكشف الطبي عليها وتشريحها لتحديد أسباب الوفاة لكل منها على حدة. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.