"يديعوت": اجتماع في نيويورك لمسؤولين سعوديين وإسرائيليين

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، النقاب عن اجتماع عقد أمس الاثنين في نيويورك ضم رؤساء سابقين في المخابرات السعودية والإسرائيلية.

ونشرت الصحيفة في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، ما مفاده بأن المدير السابق لجهاز الاستخبارات الإسرائيلي الخارجي "موساد" إفرايم هاليفي التقى بنظيره السعودي الأمير تركي الفيصل، على هامش منتدى عقد في نيويورك، الاثنين الماضي.

وبحسب الصحيفة؛ فقد ناقش الجانبان قضايا الشرق الأوسط المختلفة؛ مثل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني واتفاق إيران النووي والصراع السوري الداخلي. 

وقالت "يديعوت أحرونوت" إن الأمير الفيصل (72 عاما) كشف النقاب عن لقائه بعدد من كبار مسؤولي المؤسسات الأمنية الإسرائيلية السابقين منذ تقاعده، إلا أنه لم يتكلم مع الممثلين الحاليين للحكومة الإسرائيلية أو سلطاتها.

أما هاليفي ففاجأ الحاضرين في المنتدى بالكشف عن التحضير لاجتماع سري عقد في لندن في سبعينيات القرن الماضي، جمع كمال أدهم رئيس جهاز المخابرات السعودية آنذاك ووزير الخارجية الإسرائيلي أبا إيبان.

ويعتبر هذا اللقاء من اللقاءات العلنية النادرة التي يجريها مسؤولون سعوديون مع نظرائهم الإسرائيليين، برغم أنه ليس اللقاء الأول للأمير الفيصل الذي سبق أن أجرى لقاءات سابقة مع الرئيس السابق لشعبة الاستخبارات العسكرية "أمان" في جيش الاحتلال عاموس يدلين الذي يترأس الآن "معهد أبحاث الأمن القومي" في جامعة تل أبيب.

كما كان للفيصل ظهور مشترك مع مسؤول إسرائيلي، في العام الماضي؛ حيث أجرى نقاشا عاما مع الجنرال يعكوف أميدرور في حدث استضافه معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.