هآرتس: عباس يتعهد بعدم تعيين وزراء من "حماس" في الحكومة

كشفت تقارير عبرية عن تعهدات قدّمها رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس للجانب الإسرائيلي بعدم تعيين أي وزراء من حركة "حماس" في الحكومة المزمع تشكيلها في أعقاب اتفاق المصالحة.

وقالت صحيفة "هآرتس" العبرية في عددها الصادر اليوم الاثنين، إن عباس استقبل في مقر السلطة الفلسطينية برام الله أمس، وفدا سياسيا إسرائيليا أكّد في محادثاته معه أنه "لن يعين في الحكومة المقبلة وزراء من حماس لا يعترفون بوجود إسرائيل بشكل واضح وعلني"، وفق الصحيفة.

وأضافت نقلا عن مصادر في الوفد الإسرائيلي الذي ضم 12 وزيرا ونائبا سابقا في الـ "كنيست"، أن عباس قال "إن حكومة إسرائيل ورئيسها بنيامين نتنياهو يمنعون تقدم العملية السياسية".

وشكّك عباس في وجود شريك حقيقي للسلام في الجانب الإسرائيلي، مضيفا "نتنياهو لا يريد استئناف العملية السياسية ويعتقد أنني سأبقى هنا لحراسة الاحتلال (...)، ومن الجائز أن أسلم مفاتيح المقاطعة إلى نتنياهو قريبا ولتأتي الحكومة الإسرائيلية لإدارة الضفة الغربية"، وفق ما نقلته الصحيفة العبرية.

من جانبه، قال رئيس حزب "العمل" الأسبق، عمرام متسناع، وأحد أعضاء الوفد الإسرائيلي "إن عباس يدرك أن المصلحة الفلسطينية هي بالتأكد من أنه تكون في حكومته هرمية واضحة من المسؤولية والصلاحيات وأنه يوجد مستوى واحد للجهاز العسكري والشرطي".

يشار إلى أن هذا ليس اللقاء الأول الذي يعقده عباس مع جهات إسرائيلية، إذ عقد خلال الأشهر الماضية عدة لقاءات مع جهات إسرائيلية يسارية لاستيضاح المواقف الفلسطينية فيما يتعلق بالعملية السياسية.

وقوبلت هذه اللقاءات بانتقادات من جانب قيادات وفصائل فلسطينية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.