مستوطنون يهود يدمرون خط مياه يستخدمه الفلسطينيون في الأغوار الشمالية

أفاد مسؤول ملف الاستيطان في الأغوار، معتز بشارات، بأن مستوطنين يهود، قاموا صباح اليوم الإثنين، بتدمير خط مياه يستخدمه مزارعون فلسطينيون في منطقة الأغوار الشمالية (شرق القدس المحتلة)؛ قبل سرقته.

وقال بشارات في تصريح صحفي له اليوم، إن مجموعة من المستوطنين اليهود، وبحماية من جيش الاحتلال، أقدموا على تدمير خط مياه في منطقة "الساكوت" يستخدمه مزارعون فلسطينيون في ري أراضيهم.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال تشن، وبحسب مختصون ومؤسسات حقوقية، "حربًا" على المواطنين الفلسطينيين ومعداتهم وأراضيهم الزراعية في الأغوار الشمالية.

ومن الجدير بالذكر أن مؤسسات دولية وإنسانية تعتبر استمرار الاحتلال باستهداف الفلسطينيين في منطقة الأغوار؛ سواء بالمصادرات والهدم أو الإخلاء بذريعة التدريبات العسكرية، يأتي في إطار استهداف المنطقة والضغط على سكانها لإخلائها باعتبارها منطقة حيوية واستراتيجية على المستوى الزراعي والعسكري.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.