"حماس" تتّهم مسؤولا أمميا بـ "الانحياز" للاحتلال الإسرائيلي

اعتبرت حركة "حماس" أن تصريحات المنسق الأممي الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف، والتي اتهم فيها المقاومة الفلسطينية بـ "التهور"، تمنح للاحتلال الإسرائيلي "غطاء لارتكاب مزيد من الجرائم بحق الشعب".

ورأت الحركة في بيان لها اليوم الإثنين، أن تصريحات ملادينوف تتضمّن "تجاهلا واضحا لجرائم الاحتلال وتهديدات قيادته اليومية بحق الفلسطينيين، وحق الشعب الفلسطيني في الدفاع عن نفسه المكفول بالقانون الدولي".

وشددت على أن "مثل هذه التصريحات تمثل انحيازًا واضحًا للرؤية الإسرائيلية، بل وتشكل غطاء لارتكاب مزيد من الجرائم بحق شعبنا الفلسطيني".

وطالبت "حماس" المسؤول الأممي بـ "استخدام كل ما هو متاح من وسائل لدى المجتمع الدولي لكبح جماح العدوان الإسرائيلي المستمر بحق غزة المحاصرة".

وكان منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط قد حذر في تصريحات صحفية، من أن البيانات التي وصفها بـ "المتهورة" للفصائل الفلسطينية في قطاع غزة قد تتسبب في "تصعيد خطير".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.